المشهد اليمني الأول/

تجمع آلاف العراقيين وهم يهتفون “الموت لأميركا” السبت في بغداد في موكب حول نعشي الشهيدين قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس أبرز مساعديه في العراق اللذين قتلا الجمعة في غارة أميركية، حسبما ذكر مصور من وكالة فرانس برس.

ويجري التشييع حالياً في حي الكاظمية في بغداد، قبل أن تنظم مراسم تشييع وطنية في المنطقة الخضراء بحضور عدد من القادة العراقيين.

وأسفر “القصف من طائرة مسيرة” أميركية الذي دمر ليل الخميس-الجمعة السيارتين اللتين كانتا تقلان الشهيدان قاسم سليماني والمهندس ، عن سقوط عشرة قتلى هم خمسة عراقيين وخمسة إيرانيين.

ونقلت نعوش العراقيين الخمسة إلى الكاظمية على سيارات اسعاف رفعت عليها أعلام عراقية وسارت بين الحشد الذي ارتدى المشاركون فيه ملابس سوداء.

ورفعت على السيارات التي تنقل القتلى الإيرانيين أعلام إيران كما ورفع عدد من المشاركين في الحشد صوراً للمرشد الأعلى للجمهورية الاسلامية آية الله علي خامنئي والأمين العام لحزب الله حسن نصر الله.

ويشارك رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في التشييع بحسب ما أعلنته وسائل إعلام رسمية في بغداد.