المشهد اليمني الأول/

شدد الامين العام لعصائب أهل الحق في العراق الشيخ قيس الخزعلي، على أن قرار البرلمان العراقي اليوم هو من أهم القرارات التي اتخذها في كل تاريخه، ودعا كافة الاطراف إلى توحيد الموقف، والاتفاق على حرمة الدم العراقي والتزام كافة القوات بأوامر القائد العام.

وقال الشيخ الخزعلي في كلمة متلفزة إن المقاومة العراقية لن ترضى بأقل من طرد كل القوات الاميركية من العراق، وقال إن هذا الأمر وعد للشهيد الحاج ابو مهدي المهندس، وأكد أن خروج القوات الأمريكية لن يزيد الوضع الداخلي العراقي إلا تماسكا.

وخاطب الإدارة الأميركية قائلاً إن “انسحاب قواتكم من ارض العراق لن يعفيكم من دم الشهداء”، وقال للأميركيين إن “دونالد ترامب الأحمق لم يتسبب للجنود الأميركيين إلا بالمزيد من القتل والإصابات”.

وشدد الشيخ الخزعلي على أن “ما حدث من جريمة اغتيال الشهيدين قاسم سليماني وابو مهدي المهندس هو انتهاك لكل الاعراف الدبلوماسية.

وقال الشيخ الخزعلي إن وجود القوات الاميركية هي لإيجاد الخلل في القوات العراقية وليس لمحاربة داعش او غيرها، وأضاف أن “الجيش العراقي العظيم في تاريخه الحافل لن يحتاج الى الاميركيين ليقوموا بتدريبه”.