المشهد اليمني الأول/

وصف وزير الخارجية الصيني وانغ يي أن الاتهامات الأمريكية لبكين هي أكاذيب وليست قائمة على حقائق، داعياً إلى حوار بين البلدين لإيجاد طريقة للتفاعل السلمي. وقال الوزير الصيني، خلال نقاش بمؤتمر ميونخ للأمن ردا على انتقادات وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين، إن “كل هذه الاتهامات ضد الصين أكاذيب وليست قائمة على حقائق”.

مضيفا “مضى 40 عاما على إنشاء العلاقات الدبلوماسية مع واشنطن، نعم لدينا مشاكل، لكن أسباب المشاكل هل أن الولايات المتحدة لا تريد أن ترى تنمية سريعة في الصين، ولا تريد أن تقبل بوجود بلد اشتراكي ينجح”.

وتابع وانغ يي “أهم مهمة أمام الصين والولايات المتحدة هي الجلوس معا والحوار بجدية وإيجاد طريقة للتفاعل بسلام بين بلدين كبيريين”.

من جهة ثانية، أكد وزير الخارجية الصيني وانغ يي، أن بلاده ستزيد من التنسيق الاستراتيجي مع روسيا، وستمضى قدمًا في اتفاقاتها الدولية، فضلًا عن تطوير علاقاتها مع الولايات المتحدة.

وأضاف وزير الخارجية الصيني “الصين سوف تؤيد التنسيق الاستراتيجي مع روسيا وستمضى قدما في اتفاقاتها، وستطور طريقة للتعامل مع الولايات المتحدة”.

وتابع “الصين سوف تعمق علاقاتها مع أوروبا، ووتوسع التعاون في مجالات مختلفة”، مؤكدًا “نؤيد التكامل الأوروبي ونؤيد أوروبا موحدة وقوية”.