المشهد اليمني الأول/

شنت شرطة العدو الصهيوني فجر اليوم الأحد، حملة اعتقالات في القدس القديمة تخللها اعتقال 4 شبان، كما تم إبعاد خمسة شبان مقدسيين عن المسجد الأقصى لمدة 15 يوما، فيما أطلق جنود العدو النار على المزارعين عند السياج الأمني مع قطاع غزة.

وأفاد نادي الأسير بأن قوات العدو داهمت منزل الشقيقين قاسم ومحمد الحداد في حارة السعدية من البلدة القديمة واعتقلتهما، كما اعتقلت أيضا الشقيقين قيس وإبراهيم غيث من منزلهما في البلدة القديمة.

ومساء السبت، اعتقلت قوات العدو الصهيوني الشابين محمد ومصطفى أبو اسنينة من طريق الواد بالبلدة القديمة.

واعتقلت قوات الاحتلال، مساء السبت، الطالب في جامعة بيرزيت مالك ثوابتة، على حاجز “الكونتينر” شمال بيت لحم.

ويأتي اعتقال الطالب ثوابتة بعد يوم من اعتقال 11 طالبا من كوادر الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت إثر اقتحام سكناتهم في بيرزيت.

كما اعتقلت قوات العدو شابا من بلدة مادما أثناء تصديه لاقتحام المستوطنين لأطراف القرية جنوب مدينة نابلس.

وذكر شهود عيان أن عشرات المستوطنين اقتحموا المنطقة الجنوبية والمعروفة بمنطقة القعدات، وتصدى لهم الأهالي.

وأطلق جنود العدو وابلا من القنابل الغازية صوب الأهالي الذين هبوا لصد المستوطنين، فيما احتجز الجنود عدة شبان قبل أن يطلقوا سراحهم، ويعتقلوا أحدهم.

أما في قطاع غزة، أطلقت قوات العدو الصهيوني النار تجاه الأراضي الزراعية شرقي بلدة الفخاري شرقي محافظة خانيونس جنوبي قطاع غزة، دون أن يبلغ عن إصابات.