المشهد اليمني الأول/

قرر مرتزقة اﻹصلاح التابعة لحكومة المرتزقة، في محافظة تعز، منع دخول الوافدين من محافظات إب وذمار وصنعاء وعمران وصعدة وحجة، إلا بضمانة أحد سكان المدينة، تحت دعوى منع تسلل عناصر الجيش واللجان الشعبية.

وكشف مصدر مطلع عن تعليمات من سلطات المليشيات الإخوانية، إلى الفنادق بعدم تسكين أي شخص من خارج تعز، إلا بتصريح من أقسام الشرطة في المدينة.

وأوضح أن التعليمات الإخوانية شملت سائقي الحافلات والدراجات النارية والعاملين في القطاع التجاري، بالإضافة إلى منع تأجير المنازل والمحال التجارية دون موافقة أمنية.

وأضاف أن مليشيا الإخوان طلبت من عقال الحارات موافاتها بقاعدة بيانات عن كل السكان من أبناء المحافظات المذكورة.

وفي السياق ذاته، كشف مصدر محلي عن تخصيص المليشيا مندوبا في فرزة المخا في بيرباشا، لرفع أسماء كل المسافرين إلى الساحل الغربي، والواصلين من المخا، قبل دخولهم تعز.