المشهد اليمني الأول/

شٌيعت بصنعاء اليوم في موكب جنائزي مهيب جثامين عدد من شهداء الوطن والقوات المسلحة العقيد أحمد علي حسن عنقاد والرائد صدام حسين علي الحربي والرائد أحمد يحيى غالب الحمزي والنقيب أمين عبدالله ناصر الغيل والذين استشهدوا وهم يدافعون عن السيادة الوطنية ضد الغزاة والمرتزقة في عدد من الجبهات.

وخلال مراسم التشييع التي تقدمها مدراء دوائر الاستخبارات العسكرية العميد الركن علي محمد أبو حليقة وتقييم القوى البشرية العميد الركن عبدالعزيز صلاح والتقاعد العسكري العميد عبدالله الكبودي وقائد لواء غمدان العميد أحمد الوشاح وأهالي وأقارب الشهداء، أشاد المشيعون بالمواقف البطولية التي سطرها الشهداء وزملائهم وهم يتصدون لتحالف العدوان السعودي الإماراتي ومرتزقته.

وأكدوا أن تضحيات أبطال الجيش واللجان الشعبية صنعت نصراً وتاريخاً مشرفاً لليمن وأجياله المتعاقبة.

جرت مراسم التشييع للشهداء الذين توشحت جثامينهم بالعلم الجمهوري بعد الصلاة عليهم بجامع الشهداء بأمانة العاصمة، ليتم مواراتهم الثرى كل شهيد في مسقط رأسه.

شارك في التشييع عدد من القيادات العسكرية والأمنية و الشخصيات الاجتماعية وجمع من المواطنين.

جثامين عدد من شهداء الوطن والقوات المسلحة بصنعاء2