المشهد اليمني الأول/                                                                                       

وصل عشرات الجنود المرتزقة اليمنيين الذي تم تدريبهم في المملكة عبر طائرة عسكرية سعودية أقلتهم إلى مطار عدن الدولي وسط مخاوف سكان عدن من إقدام القوات السعودية على نشر فيروس كورونا في اليمن.

وأفاد مواطنون في عدن بأن الطائرة السعودية حطت في مطار عدن وعلى متنها العشرات من الجنود المرتزقة الذين دربتهم القوات السعودية في أراضيها.

وذكرت مصادر إعلامية يمنية بأن الطائرة التي حطت في مطار عدن الدولي اليوم الاثنين أنزلت عشرات الجنود المرتزقة قبل أن تغادر مدرج المطار متجه صوب المملكة.

وحمل سكان عدن الإحتلال السعودي مسؤولية أي إصابة بفيروس كورونا يتم ظهورها في مدينة عدن نظرا لانتشار الفيروس القاتل في أراضي السعودية.

وفي بيان جديد لمنظمة الصحة العاليمة جددت من خلاله صباح اليوم تأكيدها أن اليمن لايزال خاليا من فيروس كورونا المستجد.

وأكد ممثل المنظمة في اليمن ألطف موساني في احاطته المعلوماتية حول مستجدات الوباء أن اليمن هو البلد الوحيد في إقليم الشرق الأوسط الذي لم يسجل أي حالة إصابة حتى صباح اليوم الاثنين السادس من أبريل 2020م.

وكان محتجون من أبناء عدن قد أغلقوا، اليوم الاثنين، الطريق البحري المؤدي إلى مطار عدن الدولي؛ احتجاجاً على وصول طائرات تابعة للسعودية، تحمل جنود يمنيين تم تدريبهم في السعودية.

وقال منسق الوقفة الاحتجاجية، رضوان الحريري، إن الهدف من الاحتجاج هو تنبيه السلطات المعنية المسؤولة عن المنافذ الجوية والبرية، لتفعيل الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا.

وأشار الحريري إلى أن جميع دول العالم أغلقت منافذها بشكل كامل، بينما منافذ عدن مازالت مفتوحة لاستقبال الوافدين، في ظل ضعف الإجراءات الوقائية، وعدم اكتمال تجهيز المحاجر الصحية.