تبعا لمسلسل التصفيات.. محاولة اغتيال فاشلة لمرتزق محافظ سقطرى، ومواجهات عنيفة اثر ذلك

73
المشهد اليمني الأول/

قالت مصادر محلية في محافظة سقطرى، اليوم الأربعاء، إن محافظ الأرخبيل المرتزق رمزي محروس نجا من محاولة اغتيال فاشلة نفذها مسلحون مدعومين إماراتياً.

ونقلت مصادر عسكرية في الجزيرة، أن مليشيات الانتقالي الجنوبي المدعومة اماراتيا، هاجمت منزل محافظ سقطرى المرتزق رمزي محروس، المعين من قبل الفار هادي، واندلعت اشتباكات مع حراسة منزله، دون أية خسائر بشرية أو مادية.

وأفادت المصادر أنه تم ملاحقة مليشيات الإمارات، وان قوة أمنية ألقت القبض على أركان قوات الأمن الخاصة العقيد عبدالله سعيد، والمقدم محمد مرشد، وإيداعهم أحد السجون في مدينة حديبو عاصمة سقطرى.

وأضافت المصادر أن مندوب الاحتلال الإماراتي في الجزيرة وجَّه مليشيات الانتقالي باختطاف مدير ميناء سقطرى، ليتم إطلاق سراحه.

ولفتت المصادر إلى أن قوات الامن التابعة لحكومة المرتزقة قامت بحصار مليشيات الاحتلال، والقبض على 30 عنصراً من مليشيات المزروعي قرب ميناء حولاف كانت تخطط لتنفيذ إنقلاب عسكري على السلطات المحلية في المحافظة ضمن المساعي الإماراتية الرامية إلى الانقلاب على حكومة الفار هادي وتقويض مهامها.