المشهد اليمني الأول/

لوَّح مكتب صحة حكومة المرتزقة عدن، باتخاذ إجراءات عقابية ضد المستشفيات والمراكز الصحية الحكومية والخاصة في حال رفضها استقبال الحالات المرضية الغامضة التي تصل إليها.

ووجّه المكتب في مذكرة إلى مدراء عموم المستشفيات والمراكز الطبية التابعة لحكومة المرتزقة والخاصة، باستقبال كافة الحالات المرضية والتعامل معها دون استثناء وبشكل إنساني وأخلاقي وتقديم الرعاية الصحية اللازمة لها.

وأوضح مدير مكتب صحة حكومة المرتزقة في عدن، المرتزق جمال خذابخش، أن التوجيه يأتي تجنباً لحدوث حالات الوفاة غير المبررة التي انتشرت مؤخراً في عدن.

وشدد المرتزق خذابخش على ضرروة إبلاغ إدارة الترصد الوبائي عن حالات الاشتباه بفيروس كورونا، وأؤبة أخرى، منها حمى الضنك والكوليرا والملاريا والتهاب الجهاز التنفسي.

وحمًّل مدير مكتب الصحة إدارة المستشفيات والمنشآت الطبية مسؤولية وقوع أي حالات وفاة نتيجة مخالفة التوجيهات، مؤكداً أن الأمر سيعرضها للمساءلة القانونية.

وشهدت محافظة عدن مؤخراً وقوع حالات وفاة غير منطقية بعد رفض المستشفيات استقبال حالات مرضية تحمل أعراضاً مشابهة لأعراض الإصابة بفيروس كورونا التي ترتبط غالباً بالالتهابات في الجهاز التنفسي نتيجة تخوف الطواقم الطبية من العدوى المحتملة بكورونا.