المشهد اليمني الأول/

خرجت شركة “إل جي” الكورية الجنوبية عن المألوف في اختيار اسم أحدث هواتفها الذكية، الذي أزاحت الستار عنه أمس الأحد.

وقالت “إل جي” إن هاتفها يحمل اسم “فيلفيت”، بعدما اعتادت أن تمنح أسماء أبجدية رقمية لهواتفها، وذلك لأن “الأسماء الجديدة ستساعد المستهلك على التقاط جوهر الجهاز الأنسب لشخصيته أو شخصيتها”، بحسب موقع “ذا فيرج”.

يختلف تصميم “فيلفيت عن تصميم هواتف “إل جي” الأخرى، بما في ذلك كاميرته التي تحمل اسم “Rain Drop” (قطرة مطر)، مع عدسات أصغر وفلاش LED أسفل الكاميرا الرئيسية الأكبر، وهو خروج آخر عن الاتجاه الحالي بين الهواتف الذكية التي أصبحت تضم نتوءات كبيرة في الكاميرا، مثل “آيفون 11”.

وعن السبب وراء اختيار اسم “فيلفيت” (المخملي)، فقد أوضحت الشركة أنه يشير إلى “الانسيابية اللامعة والنعومة المميزة، وهما سمتان رئيسيتان للهاتف الجديد”.

وقال تشانغ ما، نائب الرئيس الأول لاستراتيجية المنتج في “إل جي” في بيان: “تعكس علامتنا التجارية الجديدة (فيلفيت) الاتجاهات الحالية لمعالجة الأذواق الشخصية والعواطف الفريدة للفرد، مع التركيز بشكل أكبر على التصميم، إنها مقاربة أكثر سهولة، ونحن واثقون من أنها ستنال صدى لدى المستهلكين اليوم وتساعدنا على إنشاء هوية أوضح للعلامة التجارية”.

وفيما لم توفر “إل جي” تفاصيل عن هاتفها الجديد “فيلفيت”، مثل تاريخ طرحه في الأسواق أو السعر، فقد ذكرت بوابة الأخبار الكورية “نافر” في وقت سابق من الشهر الجاري أن هاتف الشركة الجديد سيتم إطلاقه في 15 مايو/ أيار المقبل.

وأضافت البوابة أن الهاتف الجديد يحتوي على معالج “سناب دراغون 765” متوسط ​​المدى من شركة “كوالكوم”، وسيكون مزودا بشبكة “الجيل الخامس”، أما سعره فسيصل إلى 660 دولارا أمريكيا، بحسب وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية.