المشهد اليمني الأول/
نعى إتحاد الإعلاميين اليمنيين الإعلامي والصحفي المناضل الأستاذ أحمد محمد الحبيشي، الذي وافته المنية بعد حياة حافلة بالعطاء والعمل الوطني في المجال الإعلامي والسياسي .

وأشار الإتحاد في بيان نعي إلى أن الفقيد الحبيشي كان أحد أبرز الإعلاميين والسياسيين الوطنيين ولو مواقف حرة وشجاعة في مواجهة العدوان السعودي وكشف مخططاته واهدافه في النيل من الوطن .

وأشاد البيان بمناقب الفقيد وأدواره الوطنية و اسهماته في تفنيد حملات التظليل التي استهدفت الشعب اليمني و الجبهة الداخلية منذ أكثر من خمسة أعوام سجل خلالها نموجاً للثبات والصمود والشجاعة في الرأي والموقف ؛ ومثالاً للأعلامي الوطني الحر تحركاً ووعياً وسلوكاً.

ولفت البيان إلى أن الفقيد الحبيشي أثرى المكتبة الإعلامية والصحفية بالعديد من المؤلفات والمقالات والحوارات الصحفية والبرامج التلفزيونية والإذاعية بالإضافة إلى مشاركاته الفاعلة في مجالات الصحافة والأعلام السياسية على المستوى المحلي والدولي ؛مؤكداً أن رحيله يعد خسارة فادحة على أسرته والإعلام اليمني والوطن بشكل عام.

وعبر الإتحاد عن بالغ العزاء وعميق المواساة لأبناء الفقيد وأسرته وكافة آل الحبيشي والوسط الإعلامي اليمني عامة في هذا المصاب.. سائلا العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وعظيم مغفرته ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

“إنا لله وإنا إليه راجعون”.