المشهد اليمني الأول/

نجحت جهود قبلية بقيادة مدير عام المديريه الشيخ سعد ناجي بختان وعدد من وجهاء ومشائخ المديرية في إنهاء نزاع بين منطقتي قهال وبيت عدلان نشبت اثر قضيه قتل

تم خلالها التحكيم من ابناء منطقة قهال الى اهالي بيت عدلان الذين بدورهم اعلنوا العفو الشامل والمطلق تشريفا لوجيه الحاضرين وتلبية لدعوة قائد الثورة السيد/ عبدالملك بدر الدين الحوثي يحفظه الله،

وترسيخاً لمبدأ الصلح العام بوثيقة الشرف القبلية بهذا الشان.

وفي ذات السياق فقد توجه مدير المديرية وعدد من المشايخ والوجهاء المشاركين في الموقف القبلي بالمديريه بالشكر والتقدير للوجيه الطيبة والجهود الخيرة، ولكل من سعى في حل الخلاف ولم الشمل ووأد الخلاف وحل القضية واغلاق ملفها بشكل جذري ونهائي .

وخلال الملتقى القبلي توجه الطرفين الى القضية الكبرى قضية الوطن مستغلين تواجدهم بوقفة احتجاجيه ليرى العالم ان قضيتهم الكبرى هي ضد تحالف الشر الذي تقودة مملكة قرن الشيطان بتوجيه أمريكي إسرائيلي على بلادنا.

وخلال الوقفة دعى الشيخ سعد بختان الجميع لتوحيد الجهود والطاقات نحو تعزيز الوحده القبلية والنسيج الاجتماعي لتقوية تماسك الجبهة الوطنية الداخلية لأفشال مخططات العدوان الظالم في تفريق الصفوف
مشيراً ان ابناء هذه المديرية هم السباقين في جبهات البطولة والشرف داعياً الجميع الى دعم الجبهات بالمال والسلاح والرجال.