المشهد اليمني الأول/

أنهى صلح قبلي في عزلة الجابي بمديرية المخادر محافظة إب قضية قتل دامت خمسة سنوات ، حيث أعلنت أسرة المجني عليه عبده محمد علي سعيد الجابي العفو العام لوجه الله عن الجاني وجدي عبدالله الجابي .

وخلال الصلح الذي تقدمه عدد من مشائخ ووجهاء المنطقة عبر أهل الجاني عن شكرهم وامتنانهم لعطاء أسرة الجاني وتفضلهم بالعفو والتنازل عن دم ولدهم المجني عليه وهذه مكرمة تفضلوا بها . مشيرين إلى أن العفو ينم عن شيم وقيم وأخلاق كريمة لهذه الأسرة الطيبة .

وبدورهم أكد اهل المجني عليهم أن العفو الذي جاء تلبية لدعوة قيادة الثورة السيد القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي الذي دعا فيها كافة أبناء وقبائل هذا البلد إلى التكاتف والتصالح والتسامح فيما بينهم وحل قضاياهم البينية والتركيز على مواجهة العدو الخارجي .

مشيدين بنجاح المساعي التي بذلها عدد من مشائخ ووجهاء المنطقة التي كان لها بالغ الأثر في أزالة مظاهر التباعد والخلاف بين الأسرتين والعمل على تقريب وجهاء النظر وجمع الناس على كلمة الخير والسلام .