المشهد اليمني الأول/

أفادت وكالة إعلامية روسية نقلاً عن مصدر مسؤول في حكومة الإنقاذ الوطني، مساء الأحد، قوله أن قيادة محافظة مأرب المواليه للعدو السعودي، قد وافقت على عودة تشغيل كهرباء العاصمة صنعاء من محطة كهرباء مأرب الغازية، سيما بعد التقدم الكبير لأبطال الجيش واللجان الشعبية في مأرب.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن المصدر قوله، إن “السلطة المحلية بمأرب وافقت على ايصال الكهرباء”، مشيراً إلى أن ابطال الجيش واللجان باتوا يسيطرون على أغلب مديريات مأرب، باستثناء مدينة صافر النفطية”.

وكانت السلطات في العاصمة اليمنية صنعاء دعت حكومة المرتزقة في وقت سابق الى ايصال الكهرباء وتوريد المستحقات النفطية الى البنك المركزي اليمني وغيرها من الشروط الواجب تنفيذها، الا ان قيادات الاصلاح التي تسيطر على المحافظة ظلت تماطل في تنفيذ الشروط ما دفع ابطال الجيش واللجان الى التسريع في تحرير المحافظة.

وسعت وزارة الكهرباء في حكومة الإنقاذ الى ايجاد البدائل المناسبة لحل قضية انقطاع الكهرباء ومنها إعادة التيار الكهربائي إلى عدد من مناطق وأحياء أمانة العاصمة من محطة حزيز لتوليد الكهرباء.

كما أعلنت المؤسسة العامة للكهرباء في صنعاء يوم الثلاثاء الفائت، إنها ستقوم بتشغيل خط النقل (132 ك.ف) بين صنعاء وعمران لإمداد هذه الأخيرة بالطاقة الكهربائية.