المشهد اليمني الأول/

دمر طيران تحالف العدوان اليوم الثلاثاء شبكة الإتصالات بمديرية ذيبين بمحافظة عمران، بعد ساعات من استهدافه لمحطة الاتصالات في منطقة بني غيث بمديرية بني صريم بالمحافظة.

وأوضح مصدر مسئول بالمؤسسة العامة للاتصالات أن طيران العدوان استهدف شبكة الإتصالات في جبل ذروة بمديرية ذيبين، ما أدى إلى تدميرها بالكامل.

فيما اعتبر وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر النمير هذا الفعل الإجرامي الجبان والحاقد يستهدف الحياة والإنسان في اليمن.. محملاً تحالف العدوان مسؤولية الجريمة وكل ما يترتب عليها من نتائج كارثية على حياة المواطنين.

وحمل وزير الاتصالات، المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والأممية المسؤولية الكاملة عن الجرائم التي لحقت بقطاع الاتصالات خلال سنوات العدوان نتيجة صمتهم وتغطيتهم على مرتكبيها.

بدورها أدانت المؤسسة العامة للاتصالات الجريمة التي أدت إلى تدمير الموقع ومحطة البث وتسبب في إنقطاع وخروج خدمات الاتصالات والإنترنت عن السكان في خمس مديريات بمحافظة عمران بشكل كامل.

ولفتت إلى إستهداف العدوان الممنهج للمنشآت المدنية والخدمية منذ بداية العدوان، محملاً دول تحالف العدوان المسئولية الكاملة عن كافة الجرائم والاستهداف لشبكات ومحطات وأبراج الإتصالات.

وأوضحت تسبب العدوان بنتائج كارثية وخسائر مادية في المباني والتجهيزات والتي يصعب تعويضها خصوصا في ظل الحصار المفروض على معدات وتجهيزات الاتصالات منذ بداية العدوان.

يشار إلى أن طيران العدوان شن أكثر من 77 غارة خلال الـ24 ساعة الماضية، توزعت على محافظات صنعاء ومأرب وعمران وحجة ونجران وصعدة، فيما سجلت غرفة عمليات ضباط الارتباط والتنسيق لرصد خروقات العدوان بمحافظة الحديدة ٦٥ خرقاً خلال الـ24 ساعة الماضية، في تصعيد متواصل للعدوان بخلاف مزاعم الهدنة المعلنة من جانبه.