المشهد اليمني الأول/

طالب نحو 510 آلاف شخص من الجالية الهندية والباكستانية في دولة الإمارات، العودة إلى بلادهم، بحسب السفارتين الهندية والباكستانية في أبوظبي.

ووفق ما نقلت مصادر إماراتية، أكدت السفارة الهندية في الإمارات أن 90 ألف هنديا في الإمارات سيعودون بحلول نهاية يونيو الجاري إلى الهند، بعد موافقة حكومتي الدولتين على مزيد من رحلات السفر بينهما.

وأشارت السفارة إلى أن أعداد الهنود الذين سجلوا إلكترونياً للعودة إلى بلادهم بلغ 450 ألفاً (يشكّلون نحو 15 % من إجمالي الهنود في الإمارات الذين يقارب عددهم 3 ملايين نسمة)، عبر السفارة في أبوظبي والقنصلية في دبي.

وابتداء من 20 يونيو سترتفع الرحلات اليومية بمعدل 4 رحلات حتى نهاية الشهر، فضلاً عن الرحلات الموجودة مسبقاً، وهي 80 رحلة، وفق السفارة التي لفتت إلى أنه في يوم الأربعاء الماضي عاد 3 آلاف هندي، وأن أولوية العودة للمسنين والحوامل ومن فقدوا وظائفهم، وذوي الأمراض الصعبة.

من جهتها، كانت السفارة الباكستانية في أبوظبي قد صرحت، في 11 يونيو الجاري، لذات الصحيفة، أنها تخطط لإعادة أكثر من 10 آلاف باكستاني عالقين بسبب كورونا في الإمارات عبر 46 رحلة جوية خاصة، بعد إعادة نحو 20.4 ألفاً منذ بدء عمليات الإجلاء، من أصل 60 ألف فرد تم تسجيلهم في دولة الإمارات.

يذكر أن هذا العدد من الراغبين بمغادرة الإمارات من الهنود والباكستانيين يشكل نحو 5 % من عدد سكان دول الخليج البالغ عددهم وفق آخر الإحصاءات نحو 10 ملايين نسمة، ويُرجّح أن معظم العائدين هم من العمالة منخفضة الدخل.

وتشهد الإمارات أزمة اقتصادية غير مسبوقة، على خلفية انخفاض أسعار النفط من جهة، وجائحة فيروس كورونا التي ضربت اقتصاد البلاد من جهة أخرى، وخاصة إمارة دبي، التي تعتمد بشكل كبير على السياحة، تضررت بشكل كبير جراء انهيار قطاع السياحة وحظر الطيران منذ بداية 2020.

تجدر الإشارة إلى أن عدد إصابات كورونا في الإمارات بلغ حتى لحظة كتابة هذا الخبر 44 ألفاً و925 حالة مؤكدة، تعافى منها 32 ألفاً و415 حالة، إضافة إلى وفاة 302 شخصاً.