المشهد اليمني الأول/

أكدت المؤسسة العامة لتنمية وإنتاج الحبوب عن إتخاذها خطة طوارئ عاجلة لمواجهة النقص في المشتقات النفطية، وتزويد المزارعين بكميات من مادة الديزل في عدد من المحافظات.

وأوضح مدير عام المؤسسة المهندس أحمد خالد الخالد في تصريح له عن توفير 327 ألف لتر من مادة الديزل كمخزون إسعافي للمزارعين في محافظات “صنعاء، عمران، المحويت، حجة والحديدة”.

وأضاف المهندس الخالد “أن توزيع تلك الكميات المتوفرة لمالكي الحراثات، ستتم عبر الجميعات التعاونية الزراعية لمنتجي الحبوب، لتغطية وإستفادة أكبر قدر من المزارعين والمساحات القابلة للإنتاج الزراعي.

ونوه بأنه تم تخصيص عدد من المحطات لتزويد نحو ١٢٠ حراثة عاملة في مجال الحراثة بمادة الديزل يستفيد منها أكثر من ١٥ ألف مزارع في تلك المناطق.

وأشار الخالد إلى أن حجم الإحتياج المطلوب للحراثات الآليه بصورة عاجلة نحو 500 ألف لتر ديزل.. محذرا من وضع كارثي يهدد القطاع الزراعي حال استمر تحالف العدوان في إحتجاز سفن المشتقات النفطية، ما سيؤثر سلباً على إنتاج المحاصيل الزراعية.

وثمن المدير العام لمؤسسة تنمية وإنتاج الحبوب الجهود المبذولة للجنة الزراعية والسمكية العليا وتفاعلها الملموس مع قضايا المزارعين والمساهمة في توفير احتياجاتهم، وإنجاح التنمية الزراعية لتحقيق الإكتفاء الذاتي.

ا