المشهد اليمني الأول/

أعلن موقع “إسرائيل ديفنس” ان “​حكومة العدو الإسرائيلي​” صادقت على ​التنقيب​ عن ​الغاز​ في البلوك 72 السابق يحمل اسم “ألون دي”ما قد يشعل النزاع مع ​لبنان​، فالبلوك المذكور يقع بمحاذاة “البلوك 9″ اللبناني، وانت قد امنتعت الحكومة الإسرائيلية على مدى سنوات، منح ترخيص للتنقيب في هذا البلوك بسبب الخشية من تفاقم النزاع مع لبنان”.

وعلَّق عضو كتلة التنمية والتحرير اللبنانية النائب قاسم هاشم في منشورٍ على صفحته عبر “فيسبوك”، على مصادقة الحكومة العدو على التنقيب عن الغاز في المنطقة اللبنانية.

وكتب هاشم: “ما أعلنته حكومة العدو الاسرائيلي عن مصادقتها على التنقيب عن الغاز في المنطقة اللبنانية والتي اعتبرها العدو وراعيه الاميركي متنازع عليها رغم رفض لبنان لهذه المزاعم هو بمثابة اعلان حرب على وطننا وبلاغه الاول وهذا لا يمكن القبول به”.

وأضاف، “وهو تأكيد على التواطؤ الاميركي مع هذا القرار القرصنة لسرقة ثروتنا الغازية والنفطية الذي مازال يعول عليها لبنان وهو ما يستدعي إستنفارا وطنيا لأنه عدوان جديد وسافر يجب التعاطي معه بكل مانملك من عوامل الوحدة والقوة لوضع حد لهذه النوايا العدوانية على وطننا وهو ما يستدعي التحرك السريع على كل المستويات لوضع العالم امام مسسؤولياته تجاه الغطرسة والقرصنة الاسرائيلية”.

ولفت هاشم إلى أنه “ليفهم المجتمع الدولي ان لبنان سيتصدى لهكذا عدوان جديد من اجل الحفاظ على سيادته وحقه في ثرواته البرية والبحرية لأنها الكرامة التي تبذل من أجلها التضحيات”.