المشهد اليمني الأول/

أعلنت إحدى أشهر شركات صناعة النفط الصخري الأمريكي إفلاسها، مطالبة بالحماية من أجل إعادة هيكلة ديونها.

شركة “تشيسابيك إنيرغي”، أحد رواد صناعة النفط الصخري في الولايات المتحدة قالت إنها بصدد إشهار إفلاسها، وسيؤدي هذا لسيطرة أحد المقرضين الرئيسيين عليها.

شركة النفط الأمريكية قالت في بيان لها إنها “تقدمت طواعية بطلب للحصول على الحماية وفق الفصل 11 من قانون الإفلاس إلى محكمة الإفلاس الأمريكية في ولاية تكساس، لتسهيل إعادة الهيكلة الشاملة للميزانية العمومية”.

وتعاني شركات إنتاج النفط الصخري الأمريكي نتيجة منافسة النفط الخام لها، حيث تعتبر تكلفة استخراج النفط الصخري عالية مقارنة بالنفط الخام، ووفقاً لبيانات أسواق النفط فإن سوق النفط الصخري دخل عملياً مرحلة الركود، مع الإغراق الذي شهدته الأسواق العالمية في سوق النفط الخام، حيث اتهمت الولايات المتحدة كلاً من روسيا والخليج بتدبير ما يجري لضرب صناعتها.