المشهد اليمني الأول/

أدان مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية الجريمة البشعة التي أقدمت عليها عناصر حزب الإصلاح الإجرامية من مداهمة لمنزل الشيخ/محسن سبيعان الواقع في منطقة الخشعة السفلى بوادي عبيدة – محافظة مأرب مستخدمة الدبابات والمدرعات وقامت بقتل الشيخ/محسن سبيعان وسته من اخوته وابنائهم بينهم اطفال بدم بارد وبدون اي ذنب اقترفوه سوى أنهم أرادوا أن يعيشوا بحرية وبدون أوصياء عليهم.

وطالب مركز عين الإنسانية في بيان له المجتمع الدولي والمنظمات الأممية والهيئات الحقوقية والإنسانية للاضطلاع بمسئولياتها والقيام بواجباتها انتصارا للإنسانية وإنفاذا للقوانين والمواثيق الدولية التي تحفظ الأمن والسلم المجتمعي والدولي.

ونبع إلى أن عار حزب الإصلاح وعناصرة الإجرامية ودول تحالف العدوان السعودي الامريكي سيلاحق الجميع وسيكون له ارتدادات وانعكاسات على الاستقرار العالمي عاجلاً أو أجلاً.

واشار البيان الى انالصمت المريب تجاه ما يواصل حزب الاصلاح ارتكابه من انتهاكات بحق الإنسانية ما كان ليستمر لولا الغطاء السعودي الإماراتي وعدم قيام المنظمات بدورها عن طريق تفعيل قوانينها وايقاف المجرم عند حده وعدم تسهيل إفلاته من العقاب.