المشهد اليمني الأول/

اعلن مسؤول بوزارة الطاقة الإيرانية انه سيتم تدشين اول محطة لتوليد الكهرباء من طاقة الحرارة الجوفية (Geothermal energy) شمال غرب البلاد حتى ربيع العام المقبل 2021.

وفي تصريح لـ “وكالة انباء فارس” اشار مدير مشاريع الاستفادة من طاقة الحرارة الجوفية بوزارة الطاقة ، سهيل برخيال، الى بدء عمليات استشكاف مصادر الحرارة الجوفية في ايران، وقال: بدأت عملية استكشاف خزانات المياه ذات درجة الحرارة العالية قبل الثورة في البلاد وأدت إلى اكتشاف أربع مناطق تتوفر فيها امكانية استخدام الطاقة الحرارية الأرضية في مناطق دماوند (شرق طهران) وسبلان وسهند وخوي وماكو (شمال غرب إيران).

واعتبر برخيال اكتشاف أول خزان حراري جوفي في منطقة سبلان ومنطقة مشكين شهر أحد الإنجازات العظيمة لوزارة الطاقة، مضيفا: استنادًا إلى الاكتشافات التي تم إجراؤها في هذه المنطقة، سيكون من الممكن إنتاج ما لا يقل عن 50 ميغاوات وحد أقصى 500 ميغاوات من الكهرباء من هذه المنطقة.

واوضح أنه في البداية، منحت منظمة التخطيط والميزانية الإذن بحفر 18 بئراً استكشافية وصفية وإنتاجية لإكمال الدراسات واختبار الآبار لتوليد 50 ميغاوات من الكهرباء.

وشرح مدير مشاريع الاستفادة من الطاقة الحرارية الجوفية بوزارة الطاقة، الوضع الحالي في مشروع مشكين شهر، قائلا: في الوقت الحاضر، مع نقل إدارة هذا المشروع إلى الشركة الأم المتخصصة في توليد الطاقة الحرارية، استؤنفت عملية بناء محطة الطاقة هذه، ومن المأمل أن يبدأ تشغيل هذا المشروع بحلول نهاية العام الايراني الحالي (ينتهي في 20 مارس 2021).

واوضح برخيال نقاط القوة في استخدام الطاقة الحرارية الجوفية من باطن الارض، قائلا “إن التكلفة العملية لتوليد الكهرباء في محطات الطاقة الحرارية الأرضية أقل بكثير من تكلفة توليد الكهرباء في محطات الطاقة الحرارية الغازية، وهذا الأمر يوفر استخدام هذه الطاقة.