المشهد اليمني الأول/

زار رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأمريكية الجنرال مارك ميلي إسرائيل، حيث ناقش مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وقادة عسكريين، قضايا أمنية ومواجهة إيران في المنطقة.

وزار الجنرال الأمريكي قاعدة “نقاتيم” الجوية، وأجرى لقاء عن بعد مع رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو بمشاركة رئيس الأركان الإسرائيلي الجنرال أفيف كوخافي، لبحث موضوع إيران والتحديات الأمنية في المنطقة.

كما التقى ميلي بوزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس ورئيس “الموساد” يوسي كوهين.

وقال غانتس، إن “الزيارة في هذه الفترة من تفشي الوباء العالمي هي إثبات للتعاون العميق، والعلاقات الممتازة بين أجهزة الأمن، وجيش الدفاع الإسرائيلي والجيش الأمريكي اللذين يشكلان حجر الأساس للأمن الإسرائيلي”.

وأكد غانتس لميلي على “أهمية مواصلة الضغط على إيران وتبعاتها التي تهدد الاستقرار في المنطقة والعالم، إلى جانب الحفاظ على العلاقات والتعاون مع القوى المعتدلة في المنطقة، وتعزيزها”.

من جهته، قال رئيس الأركان الإسرائيلي، الجنرال كوخافي، إن “الجيش مستمر بالدفاع عن دولة إسرائيل في مختلف المناطق والمستويات بالدمج بين العمليات الدفاعية والهجومية”،

مضيفا: “نحن نتجهز لمختلف السيناريوهات، ونعمل كل ما يتطلب منا لإزالة جميع التهديدات التي تعرض السيادة الاسرائيلية أو مواطني اسرائيل للخطر”.

يذكر أن هذه الزيارة الثانية لمارك ميلي إلى إسرائيل منذ توليه منصبه في أكتوبر 2019.