المشهد اليمني الأول/

أدانت وزارة السياحة، استمرار تحالف العدوان السعودي الأمريكي في احتجاز سفن المشتقات النفطية.. مشيرة إلى تداعيات ذلك على القطاعات الصحية والخدمية والاقتصادية.

وأكدت الوزارة في بيان لها إلى أن استمرار دول العدوان في تضييق الخناق على اليمنيين بمنع دخول سفن المشتقات النفطية والغذاء رغم حصولها على تصاريح من الأمم المتحدة يندرج ضمن جرائم الحرب.

ودعا الأمم المتحدة ومجلس الأمن، إلى الاضطلاع بالمسؤولية والعمل على إيقاف العدوان ورفع الحصار.

وأكد البيان أن استمرار احتجاز السفن المحملة بالمشتقات النفطية وعدم السماح لها بالوصول إلى ميناء الحديدة، يفاقم الوضع الإنساني.

وأشار إلى أن عدم اتخاذ الأمم المتحدة موقف واضح يعد مشاركة في ارتكاب الجرائم بحق الشعب اليمني ووصمة عار في تاريخها لن تنساه الأجيال.

وطالب البيان المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والحقوقية تحمل المسؤولية الإنسانية والأخلاقية في إيقاف العدوان ورفع الحصار على الشعب اليمني.