المشهد اليمني الأول/

أدانت وزارة الخارجية اليمنية قرار السعودية منع المسلمين خارج المملكة من أداء فريضة الحج لهذا العام.

وأكدت الوزارة في بيان له أن هذا القرار يعد انتهاكاً لحق المسلمين في أداء مناسك الحج، ويكشف عن خطورة الاستفراد بإدارة الأماكن المقدسة.

وأشارت إلى أن اتخاذ مثل هذا القرار الخطير كان ينبغي أن يتم بالتشاور مع كافة الدول الإسلامية باعتبار أن هذا الأمر ليس شأنا سعوديا محضاً ولا حكرا على بلد دون آخر وإنما يشمل في نتائجه جميع البلدان ومكونات الأمة الإسلامية جمعاء.

لفت البيان إلى أنه مهما كانت المبررات إلا أنها لا يمكن أن تفسر قرارا استفراديا بهذا المستوى خاصة وأنه كان بالإمكان التفكير في سياسة توفق بين المحاذير المثارة وبين استمرار علاقة المسلمين بزيارة مقدساتهم.

وعبر البيان عن الأسف تجاه هذا التعالي على حقوق المسلمين والتماهي مع رغبات وطموحات الصهاينة في تعطيل فريضة الحج.

ودعت الوزارة، منظمة التعاون الإسلامي إلى اتخاذ موقف حازم إزاء هذا القرار الخطير وغير المسبوق ووضع حد للانتهاكات المتكررة بحق حجاج بيت الله الحرام.

منع الحج هذا العام.. إدانات الوزارات اليمنية وموظفيها لمنع النظام السعودي الحج
منع الحج هذا العام.. إدانات الوزارات اليمنية وموظفيها لمنع النظام السعودي الحج

إدانة مجلس الشورى

وأدان مجلس الشورى منع النظام السعودي فريضة الحج لهذا العام.

واعتبر المجلس في بيان له هذا الإجراء يندرج في إطار صد المسلمين عن المسجد الحرام وأداء فريضة الحج بالتزامن مع الذكرى المئوية الأولى لمذبحة الحجاج الكبرى التي ارتكبها النظام السعودي بحق ثلاثة آلاف حاج يمني في تنومة وسدوان عام 1341هـ.

ودعا مجلس الشورى جميع الدول الإسلامية إلى استنكار هذه الخطوة والعمل على إشراك الدول الإسلامية في إدارة المشاعر المقدسة بعد أن ثبت تماهي النظام السعودي مع سياسات الصهيونية العالمية وفشله في إدارة فريضة الحج لهذا العام تحت حجج واهية، إرضاءً لأعداء الإسلام من اليهود والأمريكان الذين يعتبرون الإسلام وشعائره، خطر يهدد مصالحهم.

إدانة موظفو وزارة الشباب

كما ندد موظفو وزارةُ الشبابِ و الرياضة وهيئاتُها الشبابيةُ والرياضية بمحاولات النظام السعودي تعطيل فريضة الحج.

واستنكروا في وقفة احتجاجية اليوم الأربعاء، إقدامَ النظامِ السعودي بمنع دخول المسلمين من أداء فريضة الحج وصد المسلمين عن بيت الله الحرام.

واعتبر بيان صادر عن الوقفة هذا الإجراء استهتاراً بمشاعر المسلمين والقيمِ الدينيةِ والأخلاقية المُصادرِة لحقِ المسلمين في أداءِ هذه الشعيرةِ الدينية العظيمة.

وأكد أن منع السلطاتُ السعوديةُ من دخول المسلمين لأداء هذه الفريضة، جريمة بحق الأمة وصد المسلمين عن بيت الله الحرام وتنفيذاً لرغبات قوى الاستكبار والهيمنة العالمية.

واستنكر صمتَ علماءِ المسلمين والنخبَ الفكريةَ والثقافية إزاءَ تصرفات النظام ومنعٍه من دخول المسلمين لأداءِ هذه الفريضةِ و الشعيرة الدينية.

ودعا البيان شعوبَ العالم الإسلامي إلى إعلانِ مواقفِ واضح من النظامُ السعوديُّ الذي يدّعي الحرصَ على أرواحِ المسلمين في وقت يرتكب أبشع الجرائم بحق آلافَ الأطفالِ والنساءِ والشيوخ من أبناء اليمن منذ ست سنوات.

منع الحج هذا العام.. إدانات الوزارات اليمنية وموظفيها لمنع النظام السعودي الحج
منع الحج هذا العام.. إدانات الوزارات اليمنية وموظفيها لمنع النظام السعودي الحج

إدانة موظفو وزارة المالية

وأدان موظفو وزارة المالية منع النظام السعودي، المسلمين من أداء فريضة الحج للعام 1441 هجرية.

واعتبروا في بيان له ذلك صداً للمسلمين عن أداء الركن الخامس من أركان الإسلام الذي يٌعد حق الله على عباده وواجب العباد القادرين نحو ربهم أن يحجوا إلى بيته موحدين له شاكرين وحامدين على ما أتم عليهم من نعم وهداية.

ودعا موظفو وكوادر وزارة المالية، العالم الإسلامي إلى وقفة جادة إزاء هذه الخطيئة غير المسبوقة في تاريخ الإسلام .

وقال البيان” في هذه الأيام وأصوات حجاج بيت الله هادرة بذكر الله، متوسلة إليه طالبة الرحمة ملبية بوحدانيته، إلا أن بيت الله هذا العام خال من حجاجه لمنع دخول المسلمين من أداء ركن من أركان دينه بفعل الصلف والاستحواذ السعودي على بيت الله الحرام”.

وأضاف” إن الأماكن المقدسة حق للمسلمين في كل بقاع الأرض ومنعهم من الوصول إليها تحت أي مبرر جريمة وتنكر للدين واستهزاء بركن من أركانه والسكوت عن ذلك هو تمكين للمشروع الصهيوني الذي يريد فصل الأمة عن دينها وتحويل الأماكن المقدسة إلى أماكن سياحية أكثر منها للتعبد والتقرب إلى الله “.