المشهد اليمني الأول/

أكد عضو المجلس السياسي الأعلى “محمد علي الحوثي“، أن تصريحات ترامب الأخيرة بشأن المتظاهرين الأمريكيين في ولاية بورتلاند تؤكد أن مسمى الإرهاب أداة بيد الإدارة الأمريكية ترفعها بوجه كل من يرفض سياساتها وممارساتها الإرهابية.

وقال الحوثي في تغريدة على تويتر، جاءت ردا على تصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: “تصريحات ترامب الأخيرة تؤكد أن مسمى الإرهاب أداة الإدارة الأمريكية ترفعها بوجه كل من يرفض السياسات والممارسات الإرهابية الامريكية حتى لو كان مواطنا أمريكيا فها هو يصف جانبا من شعبه الأمريكي بالإرهابيين في تصريحاته الأخيرة .”

وكان ترامب قد أكد خلال مؤتمر صحفي عقده في البيت الأبيض الخميس، نيته إرسال الحرس الوطني إلى ولاية بورتلاند إذا لم يعمل المسؤولون المحليون فيها على ضبط من وصفهم بالإرهابيين في الشارع، ما أثار سخط الكثير من المواطنين وسياسيين أمريكيين على مواقع التواصل الاجتماعي.