المشهد اليمني الأول/

كشف رئيس أركان العدو الإسرائيلي أفيف كوخافي، مساء أمس الجمعة، جنسية الخلية التي استهدفها جيش العدو الإسرائيلي، الأسبوع الماضي، في الجولان السوري المحتل.

ونقلت وسائل إعلام العدو الإسرائيلي عن كوخافي، خلال لقائه بوحدة “ماجلان” التي أعلن جيش العدو مسؤوليتها عن تصفية الخلية، قوله إن “الخلية التي استهدفها الجيش، في الجولان إيرانية” وتابع: “لقد أحبطنا مهمة خلية إيرانية، وهذه الخلية جزء من عملية تأسيس المحور الراديكالي في سوريا، والجيش الإسرائيلي سيواصل العمل من أجل منع تأسيس هذا المحور في الجبهة الشمالية”.

وأضاف: “الجيش سيواصل العمل ضد جميع القطاعات الأخرى، ومحاولات تصنيع صواريخ دقيقة، وسنواصل عملية إيذاء أعدائنا وإلحاق الضرر بهم”.

ونشر الناطق باسم جيش العدو الإسرائيلي أفيخاي أدرعي فيديو العملية وأرفقه، بتوضيح أن العملية حاولت تنفيذها “خلية تخريبية” مكونة من 4 أشخاص في منطقة تل فارس الليلة الماضية، مضيفا أنه “تم القضاء على أفراد الخلية بعد أن فتحت نحوهم النيران من البر ومن الجو”.