المشهد اليمني الأول/

تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي رسالة مؤثرة لطفل تركها لوالده مع الأطباء لأنه لا يستطيع أن يراه في العناية المشددة وتوفي لاحقا في مشفى الأسد الجامعي.

وتناقل النشطاء رسالة الطفل، والتي كتب فيها أنه بانتظار والده في الخارج أمام المشفى، وإن كان بحاجة لأي شي ضروري سيجلبه له في الحال، وتمنى الطفل الشفاء لوالده وعدم الخوف لأنه في قلوب محبيه ويتمنون له الشفاء.

الصورة:

رسالة الطفل
رسالة الطفل