المشهد اليمني الأول/

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” في فسلطين إسماعيل هنية أن “اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل، طعنة في ظهر الشعب الفلسطيني”.

وقال هنية الخميس إن “اتفاقية التطبيع الإماراتية طعنة بظهر الشعب الفلسطيني وتأتي في ظل تحالف إقليمي في المنطقة تقوده إسرائيل”، وأضاف انه “من المؤلم أن هناك دولا عربية تتماشى مع صفقة القرن الأمريكية بهدف إخراج القضية والشعب الفلسطيني من المعادلة”، وشدد على ان “الفلسطينيين داخل فلسطين وخارجها يرفضون تطبيع الإمارات”.

وحذر هنية من أن “اتفاق الإمارات سيكون جسرا لمرور مزيد من التطبيع مع إسرائيل”، ولفت الى أن “اتفاقية التطبيع تحمل 3 مخاطر كبيرة على القضية الفلسطينية، وهي أنها تأتي في إطار صفقة القرن”، وتابع “كم انها لم تمنع استمرار خطة الضم والتهويد”، ورأى “نها تأتي في ظل تحالف إقليمي في المنطقة تكون فيه إسرائي كجزء رئيسي في هذا التحالف، وهو تخطي لمحاولات دمجها بالمنطقة، بل قيادتها لها”.