المشهد اليمني الأول/

ضبطت الإدارة العامة للرقابة على جودة مستلزمات الإنتاج التابعة لوزارة الزراعة 109 أصناف من بذور الخضروات والمحاصيل فاسدة ومنتهية الصلاحية في عدد من المحلات المخالفة بمحافظة صعدة.

وأوضح مدير الرقابة على جودة مستلزمات الإنتاج الزراعي المهندس عبدالله مسعود أنه تم تنفيذ حملة رقابة وتفتيش ميداني على محال ومخازن بيع مستلزمات الإنتاج الزراعي في صعدة وذلك بالتنسيق مع مكتب الزراعة والري والجهات الأمنية بمحافظة صعدة.

ولفت إلى أن الحملة التي استمرت ستة أيام استهدفت 26 محلاً ومخزناً لبيع البذور والأسمدة، تم خلالها ضبط 109 أصناف بذور خضروات منتهية الصلاحية وغير مصرح بدخولها وتم تهريبها وادخالها إلى البلاد بطريقة مخالفة للقانون.

وأفاد بأنه تم إغلاق سبعة محلات مخالفة وفقاً لمحاضر ضبط رسمية وتم تحريز البذور المنتهية والمخالفة وتسليمها إلى مكتب الزراعة بالمحافظة تمهيدا لاستكمال الإجراءات القانونية بشأنها في صعدة.

وأشار مسعود إلى أن هذه الحملة تأتي في إطار برنامج الرقابة على جودة مستلزمات الإنتاج الزراعي والذي يتضمن حملات رقابة وتفتيش دورية ومفاجئة على مختلف محلات ومخازن بيع مواد ومستلزمات الإنتاج الزراعي في مختلف المحافظات.

ولفت إلى أهمية الحملة في حماية المزارع من الغش في البذور وحمايته من التعرض لخسائر اقتصادية في الإنتاجية.

واعتبر المهندس مسعود أن دخول البذرة الواحدة إلى البلد يشكل خطرا على الزراعة كونها تتسبب في نقل ودخول آفات نباتية جديدة أو بذور أعشاب ضارة وبذلك سيضطر المزارع والدولة لإدخال مبيدات لمكافحة الآفات الجديدة ما يزيد من تكاليف الإنتاج والتسبب بمخاطر بيئية وصحية.

وأهاب بالمسافرين القادمين إلى اليمن وأصحاب وسائل النقل الحرص على عدم نقل أية بذور زراعية مالم يكن لديها تصاريح أو إفراج من وزارة الزراعة والري.

ودعا مدير الرقابة على الجودة، القائمين على المنافذ والنقاط العسكرية وكذا القائمين على خدمة البريد السريع، إلى توخي الحذر وتشديد الإجراءات مهما كانت الكمية قليلة فإن خطورتها عالية على مصادر الأمن الغذائي.

كما حث المزارعين على عدم شراء بذور الخضروات من المحلات غير المرخص لها بمزاولة بيع مواد ومستلزمات الإنتاج الزراعي وذلك لحمايتهم من الخسائر في إنتاجيتهم من المحاصيل الزراعية.

صعدة.. ضبط 109 أصناف بذور خضروات فاسدة ومهربة