المشهد اليمني الأول/

أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” إسماعيل هنية، اليوم الأربعاء، عقب لقائه رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري، أن “لحظة هبوط طائرة إسرائيلية في الإمارات، هي لحظة مؤسفة ومؤلمة“.

وتناول اللقاء “موضوع التطبيع الذي يجري العمل عليه المنطقة والذي يهدف لتصفية القضية الفلسطينية”، وفق ما أكد هنية.

وقال: “الفلسطينيون في لبنان هم ضيوف على الشعب اللبناني، وستمثل المخيمات الفلسطينية دائماً عامل استقرار“.

وتابع: “عبرنا بشكل واضح عن موقف لبناني فلسطيني مشترك، برفض كل المشاريع التي تستهدف تصفية القضية، وخاصة وأن ثوابت القضية هي ثواتب واضحة، وخطوط حمر لا تنازل عنها: الأرض، والقدس، والدولة، وحق العودة، وحرية الأسرى والأسيرات من سجون الاحتلال“.

كما وتمنى المكتب السياسي لـ”حماس”، نجاح اجتماع الأمناء العامين للفصائل الفلسطينية، الذي سيعقد غداً الخميس، “بعد انقطاع طويل، هنا في لبنان قلعة المقاومة وخزان الثورة الفلسطينية“.

ووصل هنية إلى لبنان استعداداً للمشاركة في مؤتمر الفصائل، الذي “سيعقد بهدف وضع استراتيجية وطنية”، وفق ما أكد رئيس الدائرة السياسية في حركة “الجهاد الاسلامي” محمد الهندي.