المشهد اليمني الأول/

أتلف مكتب الأشغال العامة بمحافظة البيضاء اليوم عشرين طناً من المواد الغذائية والاستهلاكية منتهية الصلاحية والفاسدة المضبوطة مؤخرا من العام الجاري.

وخلال عملية الإتلاف أوضح مدير مكتب الأشغال العامة بالمحافظة محمد جبران مكرم أن المواد المنتهية تم ضبطها في بعض المحال التجارية جملة وتجزئة في أسواق مدينة البيضاء ضمن حملة نفذها موظفي إدارة صحة البيئة بمكتب الأشغال خلال الفترة من يناير وحتى أغسطس من العام الجاري.

وثمن مكرم جهود العاملين في إدارة صحة البيئة وكوادر مكتب الأشغال في هذا الجانب، لافتاً إلى أهمية توعية المستهلك بالتأكد من مصادر السلع وتاريخ الإنتاج والانتهاء لما تمثله من مخاطر على صحة الفرد والمجتمع.

ولفت مدير مكتب الأشغال العامة بالبيضاء الحرص على تنفيذ حملات الرقابة والتفتيش لضبط المواد الفاسدة والمهربة للحفاظ على السلامة والصحة العامة.

من جانبه أشار مدير صحة البيئة بمكتب الأشغال بالمحافظة عيدروس عبدالله عرمان أن فريق التفتيش يواصل حملاته على المحلات التجارية المختلفة بما يضمن صلاحية المواد الغذائية التي تعرض في الأسواق والمحلات.

حضر الاتلاف مدير التموين الطبي بمكتب الصحة العامة والسكان بالمحافظة توفيق المريسي وعدد من المسؤولين بالجهات ذات العلاقة.