المشهد اليمني الأول/

أقامت وزارة النقل وهيئة الطيران المدني والارصاد فعالية أربعة أعوم من الحصار الجوي على مطار صنعاء الدولي.

وقال رئيس الهيئة العامة للطيران المدني والارصاد محمد عبدالقادر أن تحالف العدوان مستمرٌ في عمله الإجرامي باغلاق مطار صنعاءمنذ٩ أغسطس ٢٠١٦م.

وأضاف رئيس الهيئة العامة للطيران المدني أن اغلاق العدوان لمطار صنعاء يعد خرقاً لكافة المواثيق الدولية والاعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وأكد عبد القادر أن جريمة اغلاق مطار صنعاء خلفت كارثة إنسانية على سكان ١١محافظة وفي مقدمتهم المرضى والطلاب.

وقال عبد القادر دستور الطيران المدني ينص على سيادة كل دولة على الفضاء الذي يعلو أراضيها وإغلاق مطار صنعاء يعد خرقا لهذا الدستور العالمي.

واختتم عبد القادر أن العدوان بقصفه المتعمد منذ بدايته دمر تجهيزات مطار صنعاء بهدف اخراجه عن الجاهزية.

فيما قال وزير النقل اللواء زكريا الشامي في فعالية أربعة أعوام من الحصار على مطار صنعاء الدولي أن اليوم نطلق صرخة تحدي في وجه هذا العدوان الذي أغلق مطار صنعاء الدولي ولأربعة أعوام على التوالي.

وأكد وزير النقل أن اغلاق العدوان لمطار صنعاء أحدث كارثة إنسانية خلفت عشرات الالاف من الوفيات وتهديد مئات الالاف من المرضى بالموت.

وأضاف زير النقل أن جرائم العدوان عرّت زيف ادعاء الامم المتحدة بحيادية عملها وأكد افتقارها لكل قيم الإنسانية.

واختتم وزير النقل مشاركته بقوله أننا نؤكد أننا قادمون على اعلان توقف مطار صنعاء نهائيا عن استقبال الرحلات الأممية والإنسانية بسبب نفاد الوقود.