المشهد اليمني الأول/

دعا القائم بأعمال رئيس جمعية البنوك اليمنية محمود قائد ناجي كافة المؤسسات المالية والمصرفية إلى الالتزام بتوجيهات البنك المركزي اليمني، لضمان الاستقرار المالي والنقدي وأسعار الصرف.

وأوضح القائم بأعمال رئيس جمعية البنوك، في تصريح له لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الإجراءات الصادرة مؤخراً عن البنك المركزي بصنعاء بشأن التعامل بالأوراق النقدية لعملة الدولار فئة الإصدار 2003م و2006م تمنع استغلال المواطنين وتضمن الحماية لمدخراتهم من العملات المحلية والأجنبية.

وأكد أن ما قام به البنك يأتي انطلاقاً من مسؤوليته في تحقيق استقرار الأسعار وحماية المواطنين من الاستغلال الذي تمارسه بعض شركات الصرافة ويحول دون محاولات تلك الشركات تحقيق أرباحٍ غير مشروعة على حساب المواطن البسيط.

وبين رئيس الجمعية، أن العالم أجمع يتعامل بفئات الدولار دون تفريق أو تمييز وبسعر واحد لكل الفئات.. مشيداً بالإجراءات التي اتخذها البنك لتخفيف معاناة المواطنين.

يشار إلى أن البنك المركزي اليمني أصدر مطلع سبتمبر الجاري إعلانا أكد فيه أن قيمة الأوراق النقدية لعملة الدولار فئة الإصدار 2003م- 2006م “البيضاء” بما في ذلك التي تظهر عليها آثار الثني أو المختومة، هي نفس قيمة الأوراق النقدية لعملة الدولار ذات فئة الإصدار اللاحق “الزرقاء” وحذر البنوك وشركات الصرافة من التلاعب أو التمييز في أسعار صرفها.