المشهد اليمني الأول/

كشفت الصين النقاب اليوم الثلاثاء عن مبادرتها العالمية لأمن البيانات التي تعارض تقويض البنية التحتية الرئيسية، أو سرقة البيانات باستخدام تكنولوجيا المعلومات وإجبار الشركات على تخزين البيانات المنتجة في الخارج في بلدها الأم.

وقال وانغ يي وزير الخارجية الصيني إن المبادرة تدعو أيضا شركات التكنولوجيا إلى عدم إنشاء أبواب خلفية في خدماتها أو منتجاتها للحصول على البيانات بشكل غير قانوني كما تدعو المشاركين إلى عدم الانخراط في مراقبة واسعة النطاق لدول أخرى أو الحصول بشكل غير قانوني على معلومات المواطنين الأجانب باستخدام تكنولوجيا المعلومات.