المشهد اليمني الأول/

أمانة العاصمة

نفذت النقابة العامة لعمال البلديات ومشروع النظافة ومكاتب النقل والزراعة والحدائق بأمانة العاصمة اليوم وقفة احتجاجية أمام مكتب الأمم المتحدة بصنعاء تنديداً باستمرار احتجاز تحالف العدوان سفن المشتقات النفطية.

وفي الوقفة بحضور المدير التنفيذي لصندوق النظافة بالأمانة فضل الروني ومدراء الحدائق عاصم الجلال والجهاز الفني عامر رفيق, حذر المشاركون من استمرار تحالف العدوان باحتجاز سفن النفط من قبل العدوان, التي ستتسبب بأزمة انسانية وبيئية وشيكة تهدد حياة المواطنين.

وأشار بيان صادر عن الوقفة إلى ان منع وصول المشتقات النفطية ينذر بكارثة بيئية وصحية تتمثل في انهيار القطاعات الخدمية المرتبطة بحياة المواطنين, و تعطيل وسائل النقل ومعدات رفع النفايات من شوارع وأحياء أمانه العاصمة.

واستنكر البيان صمت الأمم المتحدة وغضها الطرف عن ما يجري للشعب اليمني من انتهاكات و اعتداءات من قبل تحالف العدوان, مطالبا المجتمع الدولي بالتحرك الجاد و العاجل لوقف العدوان ورفع الحصار وإطلاق السفن النفطية المحتجزة.

وحمًلت الكلمات التي القيت في الوقفة من رئيس النقابة العامة لعمال البلديات محمد المرزوقي, ومدير مشروع النظافة بالأمانة ابراهيم الصرابي ومدير مكتب النقل محمد الشهاري, ومدير شركة النفط فرع المطار, الأمم المتحدة مسؤولية تبعات منع وصول المشتقات النفطية والتداعيات المترتبة على استمرار القرصنة البحرية لتحالف العدوان.

واعتبروا استمرار تحالف العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية جريمة ضمن حروب الابادة التي يمارسها العدوان على الشعب اليمني منذ قرابة 6 أعوام بغطاء اممي ودولي.

وأكدوا أن مثل هذه الممارسات التعسفية للعدوان لن تثني من عزيمة وصمود اليمنيين في دحر العدوان .. مطالبين المنظمات الحقوقية الحرة بالتحرك والضغط على دول العدوان لإطلاق سفن الوقود المحتجزة وفتح مطار صنعاء..

15996624145f58e94e0ef89

من جانبه نظمت أندية وحدة صنعاء والعروبة والشعب اليوم وقفات احتجاجية للتنديد بالتطبيع الإماراتي الصهيوني.

واستنكر المشاركون في وقفة بنادي الوحدة بحضور وكيل أول وزارة الشباب والرياضة عبدالحكيم الضحياني، ومدير النشاط الرياضي عصام دريبان، ومدير مكتب الشباب والرياضة عبدالله عبيد، إقدام النظام الإماراتي التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب للأراضي العربية.

واعتبرت بيانات صادرة عن الوقفات التي أٌقيمت كل على حدة، بمشاركة لاعبي ومدربي أندية الوحدة والعروبة والشعب وأعضاء الهيئات الإدارية، التطبيع الإماراتي الصهيوني، خيانة للأمة وقضاياها المصيرية بما فيها القضية الفلسطينية.

وأشارت إلى أن القضية الفلسطينية كانت وستظل القضية المركزية والأولى للشعوب العربية والإسلامية .. مؤكدة الرفض المطلق لكافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني.

وذكرت البيانات أن أي محاولات للتطبيع مع إسرائيل إنما يمثل استمراراً وتمريراً للمخطط الأمريكي لتنفيذ صفقة القرن المشبوهة.

15996824975f5937c131e37

محافظة تعز

نظم أبناء المربع الشرقي بمديرية التعزية ، يوم الاربعاء، في باحة مسجد الجند وقفة بمناسبة قدوم ذكرى استشهاد الإمام زيد (عليه السلام) وتنديدا بما تقوم به دول العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي من احتجاز لسفن المشتقات النفطية وتطبيع مع العدو الاسرائيلي..

وخلال الوقفة ندد المشاركون باستمرار العدوان والحصار على أبناء الشعب اليمني واحتجاز سفن المشتقات النفطية.. مؤكدين جهوزيتهم الكاملة لمواجهة قوى العدوان مهما بلغت التضحيات ودعم الجيش واللجان الشعبية بقوافل المال والسلاح والرجال

وشددوا على ضرورة تضافر الجهود وحشد الطاقات من قبل الجميع لمواجهة العدوان ومرتزقته.. مشيرين الى أن عملية التطبيع مع الكيان المغتصب و التي تقوم بها دول الخليج لم تكن بالأمر المستغرب بقدر ماهي تتويج لانبطاح تلك الانظمة تحت اقدام الصهاينة .. مؤكدين أن القضية الفلسطينية ستظل القضية الاولي والمركزية للشعب اليمني..

photo ٢٠٢٠ ٠٩ ٠٩ ١٨ ٤٣ ٣٤ 1130x580 1

محافظة حجة

نظمت مكاتب الصناعة والتحسين والاشغال والطرق والمياه والغرفة التجارية والهلال الأحمر وهيئة المستشفى الجمهوري بمحافظة حجة اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية تنديداً باستمرار العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي في احتجاز سفن المشتقات النفطية .

وفي الوقفة أشار أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة إسماعيل المهيم إلى أن استمرار الحصار ينذر بحدوث كارثة إنسانية، داعياً المجتمع الدولي للاضطلاع بدوره المسئول في الضغط على دول العدوان للسماح للسفن بالوصول لميناء الحديدة.

ودعا القطاع الخاص للمساهمة بفاعلية في رفد الجبهات بالمال والرجال، مؤكداً أهمية استمرار الصمود والثبات في مواجهة العدوان.

واستنكر بيان صادر عن الوقفة تلاه مدير مكتب الصناعة بالمحافظة محمود وهبان صمت الأمم المتحدة والمجتمع الدولي المخزي والمعيب تجاه ما ترتكبه دول العدوان من حماقات باحتجاز سفن المشتقات النفطية وقتل اليمنيين بكافة أنواع الأسلحة.

وحمل الدول الكبرى وتحالف العدوان ومرتزقتهم مسئولية تفاقم الأوضاع الإنسانية في اليمن، محذراً من كارثة إنسانية في حال استمر الحصار الجائر على اليمن.

ودعا البيان القطاع الخاص وميسوري الدخل للمشاركة بفاعلية في رفد الجبهات بقوافل المال والغذاء، كما دعا كافة ابناء المحافظة لبذل المزيد من التضحيات دفاعاً عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية حتى تحقيق النصر المؤزر.. مطالبا القوة الصاروخية والطيران المسير بالمزيد من الضربات الموجعة في عقر دار العدو، مؤكدا الوقوف إلى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية.

وأكد رفض ابناء حجة لكافة أنواع التطبيع مع الكيان الصهيوني، داعياً الأحرار من شعوب الدول العربية والإسلامية لاتخاذ موقف حاسم تجاه أنظمتها المهرولة لحضن العدو الإسرائيلي.

إلى ذلك نظمت قبائل مديرية نجرة محافظة حجة ، وقفة للتنديد باستمرار تحالف العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية.

واستنكر المشاركون في الوقفة بحضور مدير المديرية كمال الصوفي، الصمت الأممي المطبق تجاه جرائم العدوان ومنع سفن المشتقات النفطية من الدخول إلى ميناء الحديدة.

وحذر بيان صادر عن الوقفة من تدهور الأوضاع الإنسانية جراء ممارسات العدوان التعسفية، مباركا انتصارات الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.

وأكدت قبائل نجرة، الجهوزية لرفد الجبهات بالمزيد من الرجال وقوافل العطاء حتى تحقيق النصر على قوى العدوان.

 

من جانبة حمّل المركز الوطني لنقل الدم، قوى العدوان مسؤولية التداعيات الناجمة عن الحصار والقرصنة المستمرة للسفن النفطية وكافة النتائج فيما يخص القطاع الصحي تحديدا.

وأوضح المركز في بيان له بالقول: “نمر بمعاناة شديدة جراء انعدام مادة الديزل، الأمر الذي سيؤدي لتوقف عمل المركز وهذا ما لا يحمد عقباه”.

وأكد أن المشتقات النفطية هي شريان الحياة للمركز الذي يحتاج للطاقة الكهربائية على مدار الساعة للحفاظ على مخزون مشتقات الدم المختلفة.

من جهته اوضح متحدث وزارة الصحة الدكتور يوسف الحاضري أن القطاع الصحي سيتعرض للشلل في الأيام القادمة إذا استمر منع وصول المشتقات النفطية.

وأوضح الدكتور الحاضري للمسيرة أن مركز نقل الدم يقدم خدماته بشكل مستمر على مدى الأسبوع دون توقف وهذا يرفع حاجته للمشتقات النفطية.

وأضاف “إذا استمر تحالف العدوان في قرصنته فإننا في الأيام القادمة سنرى توقفا للكثير من المستشفيات والمراكز الصحية”.

ووجه متحدث الصحة نداء جديدا للأمم المتحدة، مشيرا أنه في حال عجزها عن الضغط على تحالف العدوان لوقف قرصنته للمشتقات النفطية عليها أن تقر بذلك.

cf9d4b1c2a4e7a9f6a141d050da82f20