المشهد اليمني الأول/

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يصب الزيت على النار شرقي المتوسط.
جاء ذلك في تصريحات للقناة الرابعة البريطانية، تطرق خلاله للتطورات الأخيرة شرقي المتوسط.

وأضاف: “السيد ماكرون يصب الزيت على النار شرقي المتوسط وهذا يطيل الحل أكثر فأكثر.. من يحلم هو ماكرون. إنه يحاول أن يتقمص دور نابليون، الذي توفي قبل قرنين من الزمان، لكننا جميعًا نرى أن قوته وحجمه لا يكفيان لتحقيق ذلك”.

وأكد أكار أنه ليس من صلاحيات الاتحاد الأوروبي “وضع قواعد أو رسم حدود” شرق المتوسط.

وتابع الوزير: “اليونانيون لا يبدون حماسة للمفاوضات ويسعون للمماطلة بوضع شروط مسبقة”، مضيفا أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون “يصب الزيت على النار شرقي المتوسط وأفعاله تطيل فترة الوصول إلى الحل”.

وقال: “اليونان بدأت تخفف من شروطها المسبقة”، وفقا لما نشره موقع التلفزيون التركي.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس الخميس، أن مسؤولين أتراكا ويونانيين اجتمعوا في مقر حلف شمال الأطلسي، لإجراء محادثات تهدف إلى منع المزيد من التصعيد العسكري في شرق المتوسط.