المشهد اليمني الأول/

استمرارا لمسلسل الخيانة التاريخية للقضية الفلسطينية من قبل حكام الإمارات، اعتبر مسؤول إماراتي بارز أن “المصلحة” لبلاده مع “إسرائيل” وأن العرب أضاعوا الوقت في مواجهة الاحتلال.

صرح بذلك الرئيس التنفيذي لـ موانئ دبي العالمية، سلطان أحمد بن سليم ، في لقاء له مع “سي ان ان” حيث قال ” لقد ضيعنا وقتنا في المواجهة مع إسرائيل” زاعما إن موقف الإمارات سيعزز نفوذها فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية، وقد يعيد إيران إلى طاولة المفاوضات للوصول إلى أعمال تجارية ناتجة عن “اتفاق إبراهيم”، حسب زعمه.

وتسببت تصريحات المسؤول الإماراتي بموجة غضب شديدة بين النشطاء العرب، الذين انهالوا عليه بالردود الانتقادية اللاذعة لموقف الإمارات الخياني المتخاذل.

فقدرد عليه احد الناشطين يعرف نفسه باسن “ابن الصحراء” قائلا : يعزز الموقف العربي!!!؟ هو أنتم خليتوا موقف عربي يمكن تعزيزه ما أنتم نسفتوا الموقف العربي نسف!!! .

اما صلاح فقد قال : سيأتي يوم تصبح فيه الخيانة وجهة نظر .

من جانبه راى مستخدم آخر يعرف بـ”خالد” ان الهدف مادي بحت وعندما يكون الهدف مادي …. غالباً يتم التنازل عن القيم .

ويشار إلى أنه قبل أيام وقعت “موانئ دبي العالمية” الإماراتية، 3 مذكرات للتعاون في أنشطة الشحن والموانئ، شملت إنشاء خط شحن بحري بين دبي وإيلات.

ومنذ الإعلان عن التوصل إلى اتفاق تطبيع العار بين “إسرائيل” والإمارات، وقعت العديد من الشركات الإسرائيلية اتفاقات مع شركات إماراتية ، هذا فيما قوبل الاتفاق بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية. “خيانة” من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.