المشهد اليمني الأول/

أعلن عدد من أعضاء مجلس الشورى الإيراني، أنهم سيرافقون قافلة سفن إغاثة إلى اليمن، داعين ممثلي برلمانات الدول الأخرى ووسائل الإعلام للمشاركة في هذا العمل الإنساني.

وتلا عضو هيئة رئاسة المجلس الشورى الإيراني علي رضا فيروزجائي في الجلسة العلنية اليوم الأربعاء بيانا وقعه عدد من النواب أعلنوا استعدادهم لمرافقة قافلة المساعدات الإنسانية.

ودعا البيان دول العالم الإسلامي وشعوب العالم إلى مد يد العون للشعب اليمني، الذي يعيش ظروفا صعبة ومتأزمة، ونقص الغذاء والدواء والوقود والمستلزمات الصحية والأمراض بسبب المعارك، التي قتلت مئات الآلاف من النساء والرجال والأطفال، بحسب البيان.

واختتم البيان بالقول: “نؤكد على أن الشعب الذي أرسل سفن وقود تحمل علم إيران إلى المحيط الأطلسي وفنزويلا، يمكنه ايصال السفن التي تحمل مساعدات إنسانية إلى اليمن”.

المصدر: “فارس نيوز”