المشهد اليمني الأول/

في ضربة قاصمة للاقتصاد الإماراتي، أعلنت شركة “أرابتك” القابضة التي تعد الأكبر في مجال العقارات حل الشركة والتقدم بطلب للمحكمة المختصة لإعلان إفلاس الشركة وتصفيتها، بعدما تجاوزت الخسائر 97%.

ووافقت الجمعية العمومية للشركة على أن يقوم مجلس الإدارة قبل إشهار الإفلاس بإطلاع أصحاب المصلحة على آثار التصفية خلال مهلة تصل لشهرين.

وأعلن سوق دبي المالي، عن تعليق التداول على أسهم شركة “أرابتك” القابضة وذلك اعتباراً من الساعة 1:00 ظهراً بتوقيت الإمارات، لتزامنه مع موعد انعقاد الجمعية العمومية، والتي كان من المفترض أن تناقش تحديد مصيرها التشغيلي واستكمال نشاطها أو عدمه بعدما جاوزت الخسائر المتراكمة لديها نسبة 97% من رأسمالها، لتمحو بذلك أغلبه تقريبا.

ومنذ أسبوعين قررت الشركة انعقاد الجمعية العمومية الخميس الماضي، لمناقشة كافة الخيارات المتاحة سواء بالاستمرار أو الحل أو خلافه في ظل الوضع المالي الحالي، بحسب موقع “مباشر”.

وفي النصف الأول من عام 2020، تكبدت “أرابتك” خسائر قيمتها 794 مليون درهم إماراتي ناجمة عن أعمال الإنشاء (“أرابتك” للإنشاء)، مقابل أرباح بلغت 58 مليون درهم في النصف المقارن من 2019، استناداً إلى نتائج أعمال الشركة الأخيرة على موقع سوق دبي المالي.

وبلغ مقدار الخسائر المتراكمة لديها 1458.26 مليون درهم، تشكل 97.22% من رأسمالها البالغ 1500 مليون درهم.