ناقش اجتماع عُقد اليوم بصنعاء، برئاسة وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة، آليات التنسيق بين الوزارة وقطاعاتها والوحدة التنفيذية للرؤية الوطنية مع وحدة الدعم والاسناد باللجنة الاقتصادية العليا.

واستعرض الاجتماع بحضور وكيل الوزارة لقطاع التجارة الداخلية بسام الغرباني، ملاحظات وحدة الدعم والاسناد حول الأنشطة والبرامج التي رفعتها الوزارة ضمن خطة الرؤية الوطنية للمرحلة القادمة في قطاع التجارة الداخلية والنظام المركزي الموحد لخدمات الوزارة.

وخلال الاجتماع أشار وزير الصناعة والتجارة إلى أهمية التكامل في الأداء والتنسيق بين كافة الجهات المعنية بإعداد وتنفيذ خطط الرؤية الوطنية بما يكفل تحقيق النجاح المطلوب.

وثمن تعاون اللجنة الاقتصادية العليا وفريق وحدة الدعم والاسناد مع الوزارة في تقديم الاستشارات الفنية للوحدة التنفيذية بالوزارة.

ولفت إلى خطط الوزارة لتطوير العمل والاستفادة من التقنيات الحديثة في تبسيط وتسهيل الإجراءات والخدمات المقدمة للمواطنين، مؤكداً أن الوزارة لن تألوا جهدا في تقديم الدعم والتسهيلات لتنفيذ خطط الرؤية الوطنية بكافة مراحلها.

من جهته استعرض رئيس المكتب الفني رئيس الوحدة التنفيذية بالوزارة منذر الشرجبي جهود الوحدة في تنفيذ المهام المطلوبة منها، لافتاً إلى أنه يجري حالياً استكمال عملية تحليل الوضع الراهن في كافة قطاعات الوزارة والمؤسسات والهيئات التابعة لها وفقًا لتعليمات المكتب التنفيذي، وكذا إعداد بطاقات المشاريع المختلفة انطلاقاً من توجيهات اللجنة الاقتصادية العليا وفريق وحدة الدعم والاسناد.

فيما تطرق رئيس وحدة الدعم والاسناد باللجنة الاقتصادية العليا عبدالكريم الديلمي ورئيس الفريق الاستشاري عبد الرحمن المحبشي إلى جهود الفريق واستعداده لتقديم كافة أنواع الدعم والاستشارات الفنية للوزارة وقطاعاتها المختلفة.