المشهد اليمني الأول/

بيّن مصدر ميداني، أن وحدات الجيش السوري والقوات الرديفة في البادية السورية، تصدت خلال اليومين الماضيين لعدة هجمات لداعش على نقاطها العسكرية المثبتة بمثلث بادية حماة – الرقة- حلب.

وأوضح المصدر أن وحدات الجيش السوري والقوات الرديفة تعاملت مع تلك المجموعات الإرهابية بالأسلحة المناسبة، بمؤازرة الطيران الحربي السوري والروسي المشترك، ما كبد الإرهابيين خسائر فادحة بالأفراد والعتاد، إضافة إلى تدمير عربات بيك آب مزودة برشاشات متوسطة وثقيلة بمن فيها من إرهابيين.

وأكد المصدر أن الجيش قضى على العشرات من الدواعش مؤخراً، ببادية الرصافة الجنوبية بمحافظة الرقة، وقبل ذلك ببادية حماة الشرقية وريف حلب الجنوبي الشرقي، وقد ارتقى عدة عناصر من الجيش والقوات الرديفة شهداء وجرح آخرون.

ولفت المصدر إلى أن الطيران الحربي السوري والروسي المشترك شن غارات مكثفة على نقاط انتشار داعش بعمق البادية السورية، وتحديداً في شمال غرب السخنة بريف حمص الشرقي، وفي أطراف الرصافة ببادية الرقة وأطراف دير الزور الشرقية والجنوبية الغربية أيضاً، ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير عتادهم الحربي.