المشهد اليمني الأول/

أقيمت في عزلة الصفة بمنطقة الجعاشن مديرية ذي السفال بإب، اليوم الأحد، وقفة قبلية رفدا وتحشيدا للجبهات وتأييدا لانتصارات الجيش واللجان الشعبية ضد العدوان ومرتزقته في كافة الجبهات.

وأكد المشاركون من أبناء ووجاهات الصفة بحضور وكيل محافظة إب علي بن علي النوعة ووكيل محافظة تعز حامس الحباري ومدير عام مديرية الخوخة أحمد على مارش ومسؤول أنصار الله بذي السفال إسحاق وجيه الدين أن ثورة 21 من سبتمبر سوف تستمر حتى تحقيق كامل أهدافها وتحرير كل شبر من أرض اليمن السعيد رغم انف العدوان ومرتزقته.

وعبروا في بيان صادر عن وقفتهم عن استعدادهم لرفد الجبهات بالمقاتلين والمال لحسم معركة التحرر والعزة والكرامة لهذا الشعب.. لافتين إلى أن ايادي الوصاية والعمالة للخارج ستقطع ويتحقق للشعب اليمني الاستقلال والتطور بفضل دماء الشهداء وتضحياتهم التي لن تذهب هدرا.

وأشاد المشاركون بالبطولات والملاحم التي يحققها أبطال الجيش واللجان الذين داسوا بأقدامهم الحافية مجنزرات وآليات العدوان المتطورة.. موضحين أن جرائم العدوان بحق الأطفال والنساء والشيوخ والولدان لن ينساها اليمنيون وستكون وبالا على المعتدين وسيثأر أحرار هذه البلد لكل قطرة دم سفكت على تراب اليمن الطاهر.

وندد المشاركون بالتطبيع المخزي والمهين النظاميين الإماراتي والبحريني مع الصهاينة بتشجيع من النظام السعودي، معتبرين التطبيع خيانة عظمى للدين والقضية الفلسطينية|.

واستنكر المشاركون استمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية والحصار الخانق على شعب اليمن على مرأى ومسمع من العالم أجمع.