المشهد اليمني الأول/

نظم أبناء مديرية المنصورية اليوم الأحد، وقفة احتجاجية للتنديد بتصعيد دول تحالف العدوان على مديرية الدريهمي المحاصرة منذ أكثر من عامين.

واعتبر المشاركون في الوقفة التي حضرها أمين محلي المديرية علي أحمد البحر ومدير أمن المديرية العقيد عوفان حسين عوفان، هذا التصعيد انتهاكاً صارخاً لاتفاق ستوكهولم الخاص بالحديدة.. مستنكرين الصمت الدولي المعيب إزاء الجرائم التي يرتكبها العدوان ومرتزقته بحق أبناء مديرية الدريهمي دون مراعاة الضمير الإنساني وقوانين الحرب.

وأكد بيان صادر عن الوقفة أن استمرار دول العدوان في استهداف الدريهمي، خرقاً سافراً لاتفاق السويد وجريمة إبادة جماعية للمحاصرين منذ عامين على مرأى ومسمع الأمم المتحدة.. لافتا إلى تعمد قوى العدوان ومليشياتها استهداف مدينة الحديدة بشكل مكثف خلال اليومين الماضيين ما أدى إلى سقوط شهداء وجرحى من النساء والأطفال.

ودعا البيان المجتمع الدولي والأمم المتحدة الاضطلاع بالدور المناط بهم في رفع الحصار عن أبناء الدريهمي بشكل خاص وأبناء الحديدة بصورة عامة.. مؤكدا استمرار الصمود ورفد الجهات بالمال والرجال لمواجهة التصعيد بالتصعيد حتى تحقيق النصر.

شارك في الوقفة أعضاء الهيئة اﻹدارية بمحلي المديرية حسن خضري وإبراهيم دحروش وعلي يحيى إسماعيل ومدراء المكاتب التنفيذية وعدد من المشائخ والشخصيات الاجتماعية.

كما نظم أبناء مديرية بيت الفقيه بمحافظة الحديدة وقفة احتجاجية حاشدة للتنديد بتصعيد دول تحالف العدوان على مديرية الدريهمي المحاصرة منذ أكثر من عامين.

وفي الوقفة أشاد وكيل اول المحافظة أحمد مهدي البشري بدور أبناء المديرية في مواجهة العدوان .. مؤكدا أهمية استمرار التحشيد لرفد جبهات الشرف والبطولة بالمال والرجال والعتاد.

فيما أدان مدير المديرية حسين سهل زين التصعيد الخطير والجرائم التي ترتكبها قوى العدوان ومرتزقتها بحق المدنيين بمدينتي الحديدة والدريهمي والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى معظمهم من النساء والأطفال.

وحمل الأمم المتحدة مسؤولية استمرار جرائم العدوان، وذلك لصمتها وتغاضيها عن تمادي العدوان وجرائمه بحق أبناء الدريهمي.

وأكد المشاركون في الوقفة التي حضرها عدد من المسؤولين في السلطة المحلية والمكتب الإشرافي والمشائخ والوجهاء والشخصيات الاجتماعية بالمديرية استمرار الصمود ورفد الجهات بالمال والرجال لمواجهة التصعيد بالتصعيد حتى تحقيق النصر.

واعتبروا هذا التصعيد انتهاكا صارخا لاتفاق ستوكهولم الخاص بالحديدة .. وأدانوا التصعيد المستمر والقصف والحصار المطبق على مدينة الدريهمي، واستهداف مزارع المواطنين وهدم المنازل وقتل وجرح وتشريد المواطنين والأطفال.

وأكد بيان صادر عن الوقفة أن استمرار دول العدوان في استهداف الدريهمي يعد خرقا سافرا لإتفاق ستوكهولم وجريمة إبادة جماعية للمحاصرين منذ عامين على مرأى ومسمع الأمم المتحدة والمنظمات الدولية العاملة بالمحافظة.

ولفت البيان إلى تعمد قوى العدوان ومليشياتها استهداف مدينة الحديدة بشكل مكثف خلال اليومين الماضيين ما أدى إلى سقوط شهداء وجرحى من النساء والأطفال دون مراعاة الضمير الإنساني وقوانين الحرب.

ودعا البيان المجتمع الدولي والأمم المتحدة الاضطلاع بالدور المناط بهم في رفع الحصار عن أبناء الدريهمي بشكل خاص وأبناء الحديدة بصورة عامة.

وفي ذات السياق نظم أبناء مديرية الميناء بمحافظة الحديدة وقفة احتجاجية حاشدة للتنديد بالجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان ومرتزقته بحق أبناء الحديدة والدريهمي.

واستنكر القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم استمرار العدوان في ارتكاب الجرائم وحرب الإبادة الجماعية بحق أبناء المحافظة .. وطالب الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالتدخل العاجل لإيقاف العدوان ورفع الحصار والذي طال كل مقدرات الحياة في البلاد.

فيما أكد المشاركون في الوقفة التي حضرها مدير عام المديرية عبدالله الهادي وعدد من المسؤولين في السلطة المحلية والمكتب الإشرافي النفير العام واستمرار التحشيد إلى جبهة الساحل الغربي وتأييد انتصارات الجيش واللجان الشعبية المرابطين في كافة الميادين والجبهات.

وأكد بيان صادر عن الوقفة أن جرائم وانتهاكات تحالف العدوان بحق ابناء الدريهمي وغيرها من المديريات ستظل محفورة في وجدان اليمنيين وابناء المحافظة وستكون وبالا على المعتدين.. مشيدا بالملاحم البطولية التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات والميادين.

وأعتبر البيان ما يقوم العدوان ومرتزقته أعمال إجرامية تتنافى مع الأعراف والمواثيق والقوانين الدولية .. وندد البيان باستمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية وما يفرضه من حصار منذ ما يقارب ست سنوات على مرأى ومسمع العالم أجمع.

photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٥ ١٧ ٥١ ٥٥photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٥ ١٧ ٥١ ٥٨photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٥ ١٩ ٢٧ ٢٦ 1photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٥ ١٧ ١٦ ١١photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٥ ١٧ ١٦ ١١ 1photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٥ ١٧ ١٦ ٠٩photo ٢٠٢٠ ١٠ ٠٥ ١٩ ٢٧ ٢٦