المشهد اليمني الأول/

أحرق مستوطنون إسرائيليون، اليوم الأربعاء، عشرات من أشجار الزيتون بعد الاعتداء على أراضي المواطنين في بلدية دير بلوط غرب سلفيت في الضفة المحتلة.

وأفادت مصادر فلسطينية، باعتداء مجموعة من المستوطنين على قاطفي ثمار الزيتون في حوارة القريبة من مستوطنة “يتسهار”، فيما تصدى شبان للاعتداء ما اسفر عن وقوع ثلاثة إصابات.

وأكد رئيس بلدية دير بلوط يحيى مصطفى، أن المستوطنين أحرقوا أكثر من 50 شجرة زيتون مثمرة، تعود ملكيتها للمواطنين يوسف ومصطفى وصبيح عبد الإله.

وتشهد كافة المناطق في الضفة المحتلة مئات من الاعتداءات التي تنفذها مجموعات من المستوطنين بحماية قوات العدو الاسرائيلي وبدعم واضح من حكومة نتنياهو، بهدف الاستيلاء على أراضي المواطنين، لبناء المستوطنات.