المشهد اليمني الأول/

دشنت، أمس الخميس، فعاليات وأنشطة المولد النبوي الشريف في مديرية جبلة بمحافظة إب.

وخلال الفعالية التي أقيمت في الجامع الكبير بمدينة جبلة، ألقى وكيل المحافظة الدكتور أشرف المتوكل كلمة أوضح فيها أن هذه المناسبة العظيمة لميلاد خير البشر وأفضل الخلق تكتسب في نفوس اليمنيين أهمية كبيرة جدا يعبرون من خلالها على شدة حبهم وولائهم للرسول الأعظم محمد صلوات الله عليه وعلى آله.

وأشار إلى أن الذين يحتفلون بأعياد الغرب ويتنكرون على المحتفلين بالمولد النبوي تساقطت أقنعتهم اليوم في هرولتهم للتطبيع مع الصهاينة واليهود الذين ينتسبون العداء للرسول الكريم منذ بداية الرسالة وحتى اليوم.

وأكد أن اليمنيين في ظل حبهم وولائهم للرسول الأعظم استطاعوا أن يواجهوا أعتى عدوان وحصار تحالف فيه طغاة الأرض ولم يستطيعوا طوال ستة أعوام كسر إرادة هذا الشعب ولن يستطيعوا مهما استمروا.

تخللت الفعالية العديد من الكلمات والقصائد الشعرية التي جسدت في مجملها خصال وصفات هذا الرسول العظيم وأهمية هذه المناسبة ومكانتها في نفوس أبناء الأمة.

وفي مديرية المشنة أقيمت فعالية خطابية تدشينا لهذه المناسبة ألقى خلالها وكيل المحافظة القاضي عبدالفتاح غلاب كلمة هنأ فيها قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي والأمتين العربية والإسلامية بهذه المناسبة العظيمة التي ولد فيها سيد المرسلين وأعظم قائد عرفته البشرية محمد صلوات الله عليه وعلى آله.

داعيا إلى إحياء هذه المناسبة بشكل يعبر عن مكانة الرسول الكريم في نفوس اليمنيين ويغرس في وجدان الأجيال القادمة الحب والاقتداء بهذا القائد العظيم.

وأوضح أن تطبيع الإمارات والبحرين ومن خلفهما النظام السعودي للعلاقات مع الكيان الصهيوني يعد خيانة لله ولرسوله، مشيرا إلى إحياء هذه المناسبة بما تمثله من ارتباط وعودة للرسول محمد عليه وآله الصلاة والسلام أمر يفزع منه اليهود ويحاربونه بشدة ولهذا ظهر عملاءهم وخدامهم ممن هم مندسون في أوساط الأمة ليحرموا إحياء هذه المناسبة ويعتبرونها بدعة في حين يحللون الاحتفالات الماجنة بأعياد الغرب واليهود.

2 1 1IMG 20201008 183515 935 300x169 1IMG 20201008 183543 075 300x169 1IMG 20201008 183535 521 300x169 1