المشهد اليمني الأول/

أكد المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية والتعاون الدولي، ارتفاع عدد النازحين إلى أكثر من أربعة ملايين و168 ألف نازح حتى نهاية أغسطس الماضي.

وأوضح المجلس في تقرير صادر عنه، أن عدد الأسر النازحة بلغ 606 آلاف و 694 أسرة، فيما وصل عدد الأفراد النازحين إلى أربعة ملايين و168 الفاً و301 فرداً في 15 محافظة.

وأشار التقرير إلى أن مئات الآلاف من النازحين يعيشون وضعاً إنسانياً كارثياً، منذ أكثر من خمس سنوات جراء استمرار العدوان السعودي الأمريكي والحصار الذي تسبب في أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وفقا لتقارير الأمم المتحدة في ظل إعلان المنظمات الأممية عن تقليص المساعدات وإغلاق المشاريع في الوقت الذي تفتقد فيه المخيمات لأبسط المقومات مع توقف المساعدات من الغذاء والدواء وانتشار الأمراض.

وأكد التقرير أن منظمات الأمم المتحدة تعمدت عدم إيجاد مشاريع مستدامة أو مساعدات مدرة للدخل تساعد النازحين على العيش الكريم, عوضاً عن المساعدات الضئيلة التي لا تلبي حتى أدنى احتياجاتهم.

ولفت إلى أن أكثر من اثنين مليون نازح لا يحصلون على مساعدات حتى اليوم، رغم المطالبة المستمرة للمنظمات بالقيام بدورها ومسؤولياتها تجاه النازحين.

وبين التقرير أن عدد الأسر النازحة في محافظة حجة بلغ 113 ألفاً و260 أسرة، وفي محافظة الحديدة بلغ عدد الأسر النازحة 89 ألفأ و880 أسرة.

فيما بلغ عدد الأسر النازحة بأمانة العاصمة 75 الفاً و 940 أسرة، وفي محافظة عمران وصل عدد الأسر النازحة إلى 40 الفاً و 560 أسرة.

وذكر أن عدد الأسر النازحة في محافظة الضالع بلغ خمسة آلاف و22 أسرة، في حين بلغ عدد الأسر النازحة بمحافظة مأرب ستة آلاف و858 أسرة، وفي محافظة البيضاء 12 ألف و 913 أسرة نازحة.

وبحسب التقرير بلغ عدد الأسر النازحة بمحافظة ريمة ثمانية آلاف و65 أسرة، وفي محافظة ذمار 31 الفاً و 467 أسرة وبلغ عدد الأسر النازحة بمحافظة الجوف 22 الفاً و538 أسرة وفي محافظة إب 32 الفاً و237 أسرة نازحة.

في حين وصل عدد الأسر النازحة بمحافظة المحويت إلى سبعة آلاف و73 أسرة، وفي محافظة صنعاء بلغ عدد الأسر النازحة 24 الفاً و 243 أسرة.

وأفاد التقرير بلغ عدد الأسر النازحة بمحافظة صعدة 70 الفاً و504 أسرة ومحافظة تعز 57 الفاً و134 أسرة نازحة.