المشهد اليمني الأول/

احتضنت قاعة المركز الثقافي بمحافظة المحويت اليوم الأربعاء. فعالية خطابية وانشادية كبرى إحياء لذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها وآله أفضل الصلاة وأتم.

ونظم الفعالية مكاتب الإعلام والضرائب وصندوق التحسين وكلية الريادة ومعهد اليمن والخليج بمحافظة المحويت.. بحضور مشرف عام المحافظة الأستاذ عزيز عبدالله الهطفي ووكيل وزارة الاوقاف والإرشاد الأستاذ صالح الخولاني ومستشار مصلحة الضرائب عبد الكريم القزحي ومسؤول وحدة الثقافة القرآنية الأستاذ عبد الغني الدرب ومدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة إبراهيم الزين ومدراء عموم التعليم الفني والتدريب المهني والصحة العامة والسكان والشباب والرياضة والنقل وصندوق النظافة والتحسين والأشغال العامة والطرق والشؤون الاجتماعية والعمل ومدير كلية الريادة وعدد من أعضاء المجلس الإشرافي بالمحافظة وجموع كبرى من موظفي وكادر المكتب التنفيذي بالمحافظة.

وألقيت عدد من الكلمات اكدت أهمية إحياء يوم المولد النبوي الشريف الذي يعيد المجتمع إلى شخصية الرسول الأعظم واستلهام الأخلاق الفاضلة منه صلى الله عليه وآله وسلم.

وأشارت إلى أن الشعب اليمني يحيي هذه المناسبة ليؤكد من جديد أن اليمنيين منذ مبعث الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم هم أعظم من أحب وناصر الرسول.

وأوضحت الكلمات أن هذه المناسبة تحيي في المجتمع روح الفخر بانتمائنا وولائنا لاعظم شخصية في التاريخ الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وهذا شرف عظيم يتميز به شعب الإيمان والحكمة بوصف الرسول له وسيظل في كل لحظة لهذا المقام الرفيع والقلادة الرسولية المشرفة لاحفاد الأنصار.

من جانبه شهدت مديرية الخبت بمحافظة المحويت، اليوم الأربعاء ، فعالية مركزية خطابية، بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة والتسليم .

فعالية مركزية
فعالية مركزية

وفي الفعالية بحضور وكيل المحافظة الشيخ محمد صغير جبران ومدير عام مديرية الخبت غمدان العزكي والأمين العام للمجلس المحلي أحمد الولي وأعضاء المجلس المحلي ومدراء المكاتب التنفيذية والخدمية بالمديرية والشخصيات العامة أكد مسؤول وحدة الثقافة القرآنية بالمحافظة الأستاذ عبد الغني الدرب أن الاحتفاء بالمولد النبوي يجسد مدى ارتباط اليمنيين بالرسول الكريم الذي بعثه الله رحمة للعالمين .

وأشار إلى ان الشعب اليمني يحتفي بهذه المناسبة في الوقت الذي يهرول فيه العملاء للتطبيع مع الكيان الصهيوني ..لافتا إلى أهمية استلهام الدروس من سيرة الرسول الكريم والسير على نهجه في مواجهة العدوان.

فيما أشار مدير عام المديرية في كلمته الترحيبية إلى أهمية التأسي بأخلاق وصفات النبي الكريم والاقتداء به قولا وعملا.

ولفت إلى أن الاحتفاء بهذه المناسبة في ظل العدوان الذي استهدف كافة مناح الحياة يجسد الحب للرسول عليه وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

كما ألقيت عدد من الكلمات التي أشارت ، أن الاحتفاء بالمولد النبوي يعزز من الهوية الإيمانية.

وأضافت كلمات الفعالية إلى أهمية استحضار سيرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم واستلهام والدروس والعبر من فكره وقيادته للأمة.

بدورهم تحدث عدد من الأسرى المفرج عنهم عن فرحتهم بالمناسبة و أن الاحتفاء بهذه الذكرى العطرة يحمل دلالة على صدق الانتماء والولاء لله ولرسوله.

وأشاروا، إلى أن الاحتفال بهذه المناسبة هو إحياء لمكارم الأخلاق والصفات التي تحلى بها الرسول الأعظم ومايقوم به مرتزقة العدوان من مخالفة لكل ما أمر به الرسول الأعظم وانفصامهم عن شخصية الرسول صلى الله عليه وآله وسلم سلوكا ومنهجا..