المشهد اليمني الأول/

أعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أنه أصبح بإمكان مواطني الدولة السفر إلى “إسرائيل” دون الحاجة إلى تأشيرة مسبقة، ولمدة أقصاها 90 يوماً في كل زيارة.

وأكدت وكالة الأنباء الرسمية “وام” أن السفر إلى “إسرائيل” يأتي بناء على مذكرة تفاهم الإعفاء المتبادل من التأشيرات المسبقة بين الطرفين.
ومثل الدوبة في الاتفاقية عمر سيف غباش مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون الثقافية والدبلوماسية العامة، وشلومو مور يوسف المدير العام لسلطة السكان والهجرة التابعة لوزارة الداخلية لدى الاحتلال.

بدوره قال غباش: إن “دخول المذكرة حيز التنفيذ يتيح لحملة جوازات السفر الإماراتية دخول أراضي دولة إسرائيل دون تأشيرة مسبقة”.

وأضاف غباش: “هذا يعكس رغبة الدولتين في تعزيز العلاقات وفرص التعاون الكبيرة والواعدة التي تنتظر البلدين “إسـرائيل والإمارات، وتفتح آفاقاً جديدة للتعاون في المنطقة، وفي إطلاق الإمكانات الاقتصادية، وخلق فرص للتعاون الإقليمي بهدف تحقيق الرفاهية لشعوب المنطقة وضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة”.

وأوضح أن الإعفاء المتبادل من التأشيرات المسبقة سيترك تأثيرات إيجابية متعددة على قطاعات السياحة والتجارة والاستثمار وغيرها، ويعزز أواصر التعاون المشترك بين الدولتين.

والثلاثاء، وقع مسؤولون إسـرائيليون وإماراتيون 4 اتفاقيات للتعاون المشترك بين الجانبين في أول زيارة رسمية منذ توقيع اتفاق تطبيع العلاقات بين الطرفين، منتصف الشهر الماضي.

كما طلبت الإمارات رسمياً، الثلاثاء، فتح سفارة لها في “تل أبيب”، وذلك على هامش أول زيارة لوفد حكومي إماراتي إلى “إسرائيل”.

وفي 15 سبتمبر الماضي، وقعت الإمارات والبحرين في واشنطن اتفاقيتين لتطبيع العلاقات مع “إسرائيل”، قوبلتا بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرتهما الفصائل والقيادة الفلسطينية “خيانة” وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.