المشهد اليمني الأول/

نظمت اليوم كلاً من مكتب الإتصالات وفرع شركة النفط المؤسسة العامة للمسالخ بمحافظة ذمار فعالية خطابية متنوعة إحتفائاً بقدوم ذكرى المولد النبوي الشريف.

وخلال الفعالية التي حضرها عضو مجلس الشورى حسن عبدالرزاق، أشار وكيل أول محافظة ذمار الدكتور فهد عبدالحميد المروني إلى أهمية التفاعل الجاد في إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف والإقتداء والتأسي بالرسول الأعظم في جميع جوانب الحياة.

وأضاف الوكيل المروني ان الأعداء يسعون لتشوية الشخصية الكريمة للنبي وتقديمها للأمة أنها شخصية بسيطة، موضحاً ان الشعب اليمني العظيم يحيي الذكرى العظيمة في الوقت التي تهرول بعض الأنظمة العربية العميله مع أعداء الرسول اليهود والنصارى.

وحث الوكيل المروني على ضرورة مضاعفة الجهود في إحياء مناسبة المولد النبوي الشريف لإرسال الرسائل للأعداء اننا أمة لازالت تتمسك بمحمد وتقتدي بمحمد، داعياً أبناء محافظة ذمار للتقاطر إلى حديقة هران يوم الخميس القادم للمشاركة في الفعالية المركزية .

وفي كلمة لمدير مكتب الإتصالات بمحافظة ذمار المهندس كمال النجار تطرق فيها إلى النعمة العظيمة التي من الله بها على البشرية إن بعث لهم الرسول الكريم رحمة لهم وهداية، لافتاً إلى ضرورة إحياء مناسبة المولد النبوي الشريف لما لها من أهمية في تعزيز الإرتباط بالنبي الأعظم.

فيما أكد مدير المؤسسة العامة للمسالخ بمحافظة ذمار إبراهيم الوشلي أهمية مواصلة النهج القرآني الذي سار علية الرسول الأكرم والعمل على إعلاء دين الله بكل المواقف ، مشدداً على ضرورة التفاعل الكبير في الحضور للفعالية المركزية بالمحافظة كذلك إستمرار رفد الجبهات بالمال والرجال حتى تحقيق الإنتصار.

من جانبه مدير فرع شركة النفط بمحافظة ذمار علي الضوراني أوضح ان الشعب اليمني يحيي ذكرى المولد النبوي الشريف رغم العوائق والصعوبات التي خلفها العدوان والحصار ، لافتاً إلى ضرورة العودة الصادقة للرسول ورسالته والتمسك بالنهج المحمدي الأصيل الذي يحكيه لنا القرآن الكريم.

الى ذلك إلقيت قصيدتان شعريتان خلال الفعالية الخطابية عبرت عن عظمة مناسبة المولد النبوي الشريف ودلالاتها في تحقيق عزة وكرامة الأمة.

حضر الفعالية الخطابية والثقافية مدير مكتب منطقة بريد ذمار عبدالإله المروني والمقدم احمد محمد نجم الدين وموظفي المكاتب المنظمة للفعالية.