المشهد اليمني الأول/

لم يكن الاستاذ حسن زيد (رحمه الله) رجلا عسكريا, وليس له اي تاثير سياسي او عسكري على توجهات انصار الله حتى نقول ان من اغتالوه قد حققوا نصرا سياسيا وان كانت الطريقة داعشية قذرة لاتمت للرجولة بصلة!!

لقد كان حسن زيد شخصية توافقية سياسية بسيطة مدنية ذات طباع مرحة واستهدافه بهذه الطريقة الوحشية تعد دناءة وحقارة بكل المقاييس

استهدفوه فقط لانه شخصية مشهورة يعرفه الكثير واستهدافه في هذا التوقيت تحديدا سيحدث ضجة اعلامية كبيرة (نظرا لشهرته) مما سيؤدي في نظرهم الى احجام الكثير من الناس عن الذهاب الى الاحتفال بالمولد النبوي و لكي يقولوا لليمنيين جميعا لاتحتفلوا بمولد نبيكم فالوضع غير امن !!حتى هذه لن تحدث بل العكس تماما صدقوني ان هذا الاغتيال القذر سيدفع اليمنيين اكثر واكثر للاحتشاد في المولد النبوي وسترون ذلك يوم الخميس !!

الاهم هنا لو بحثنا حول من يقف خلف الاغتيال ومن له مصلحة في فعل ذلك فلاشك انه العدوان عبر ادواته على الارض التي استفادت من امور ثلاثة لعل احدها هو السبب وهي كالتالي

الاول التسامح الزائد مع المرتزقة العائدين من الجبهات وعدم اخذ الضمانات الامنية الكافية لمنع حدوث مثل هذه الجرائم!!

النوع الثاني هم الدواعش الذين تشجعوا بعد اطلاق العديد منهم من الذين تورطوا في اعمال ارهابية في صفقة التبادل موخرا سيقولون لاتباعهم مش مشكلة حتى لو تم القبض عليكم سنخرجكم في صفقة تبادل قادمة ولن يمسكم اذى لذا اتمنى على السلطات ان لاتتأخر في اصدار الاحكام القضائية في القضايا الارهابية وان يتم تنفيذ الاحكام بسرعة وصرامة !!

النوع الثالث هم من كان لهم مع الشهيد خلافات شخصية حول ممتلكات او غيرها وتم دفعهم من قبل مرتزقة العدوان لاغتياله في هذا التوقيت تحديدا لافساد فرحة اليمنيين بمولد المصطفى صلوات الله عليه وعلى اله !!

الملاحظ ان الاعداء دوما يختارون الشخصيات المشهورة(سياسية _قبلية_اعلامية) لانها اهداف سهلة وليس لديها احتياطات امنية وبامكانهم الوصول اليها دون عناء من اجل احداث ضجة اعلامية وخلق بلبلة في الشارع , رغم معرفتهم ان اغتيال هذه الشخصيات ليس لها اي تاثير يذكر على المعركة العسكرية مطلقا ,لذا اتمنى على الاجهزة الامنية ان تضع هذا الامر في حسبانها مستقبلا لمنع تكرار هذا المشهد المؤلم لنا جميعا!

من المستفيد

لتعرف من قام بالجريمة ابحث عن المستفيد، فالمستفيد هو المجرم، والمستفيد من اغتيال الشهيد حسن زيد هو من يريد ان يقول لليمنيين ان الوضع في مناطق سيطرة الحوثيين غير آمن، والمستفيد من اغتيال الاستاذ حسن هو من يريد ان يقول ان منطقة حدة غير امنة فلا تحضروا الاحتفالية بمولد النبي فيها

والمستفيد من الاغتيال هو من يريد ان يقول للسفراء وفي مقدمتهم السفير الإيراني ان منطقة حدة (حي السفارات) غير امنة لاتاتوا اليها

كذلك المستفـيد من الاغتيال من قال ان ماحدث هو تصفيات بين جناحات أنصار الله عقب الجريمة مباشرة

المستـفيد من الاغتيال هو من فرح وابتهج بحدوثها في اعلامه وصفحاته

المستفـيد من الاغتيال هو من يريد ان يقول ان بامكاننا اختراق امنكم وقتل من نريد في وضح النهار

كل تلك الامور تدل دلالة قاطعة ان تحالف العدوان و مرتزقته هم من قاموا بالاغتيال لانه سيكون لمصلحتهم !!

صحيح انهم استطاعوا احداث اختراق امني ونفذوا عملية اغتيال وهذا ممكن حدوثه حتى في الدول العظمى المستقرة، لكن الاهم هو وصول الاجهزة الامنية الى الخلية التي نفذت الجريمة لمحاسبتها حسابا عسيرا وكشف كل خيوطها وبذلك ستنسف كل اهداف الاغتيال !!

غدا لناظره قريب.. سينال المجرمون جزائهم ولن يفلتوا من العقاب هنا في الدنيا قبل الاخرة ولكم فيمن اغتالوا الشهيد ابراهيم الحوثي عظة وعبرة !!
فرحكم لن يطول !!
_______
علي الصنعاني